نهاية مأساوية لشبان خلقوا ضجة بشوارع بوبكري

عبد الفتاح تخيم

تسببت حادثة سير خطيرة، ليلة أمس، في وفاة شاب، وجرح اثنين آخرين، وذلك بالمقطع الطرقي الرابط بين مدارة تيفنيت ومدينة بيوكرى، وبالضبط بمركز الجماعة الترابية أيت عميرة.

وقالت مصادر من الجماعة، في تصريح لموقع القناة الثانية، بأن ثلاثة شبان، من بينهم فتاة “كانوا في حالة غير عادية، ويسيرون بسرعة كبيرة وسط الجماعة، قبل أن تصطدم دراجتهم بالرصيف، ليسقطوا أرضا”.

ولقي أحدهم مصرعه في الحين، في ما تم نقل اثنين آخرين، إلى المستشفى الاقليمي بيوكرى، ووصفت مصادرنا حالتهما بالحرجة.

وفور علمها بالحادث، انتقلت السلطات المحلية، ورجال الدرك الملكي لمعاينته، وتم تحرير محضر بشأنه، تحت إشراف النيابة العامة.

واصبحت الدراجات النارية الصينية الصنع، مشكلا حقيقيا يقض مضجع الساكنة، ويعكر عليها صفو سكون الليل.

وأشار المصدر،  إلى أن عددا من أصحاب هذه الدراجات النارية، يرتكبون سرقات ويتسببون في مشاكل تهدد أمن وسلامة ساكنة الجماعة، وسبق لجمعيات المجتمع المدني وأن ناشدت السلطات ورجال الدرك الملكي بالجماعة، قصد التدخل، وتنظيم حملات تمشيطية في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.