مدخل إلى القراءة عن التاريخ….

سناء كباسي

الفضول هو ما قادني الي قراءة الكتب الي يكتبها الكاتب وليد فكري الذي أمتلك فكرة عامة عن مشروعه الكتابي في إعادة صياغة الأحداث التاريخية وبالاخص العربية والإسلامية بشكل مبسط لا يصعب على القارئ العادي الغير متمرس في قراءة الكتب التاريخية أن يستسيغه ووقع اختياري على أول تجاربه في ذلك النوع من الكتابات… طرف الخيط الذي تبعه الكثير من الكتب على مدار العشر سنوات الماضية

الكتاب كتبت مقدمته العراب الراحل احمد خالد توفيق الذي يبدو أنه كان من أكثر المشجعين للكاتب وليد فكري في مشروعه في الكتابة عن التاريخ… باعتبار انها اول تجارب الكاتب فكان الطرح في وجهة نظري بدائي للغاية ينقصه الكثير من الخبرة في طريقة تقديم المعلومة بشكل جذاب ولكن ما يحسب لوليد فكري انه حقا يسلط الضوء على تاريخ اخر لا نعرفه عنه الكثير ويصحح العديد من المغالطات التي نشئنا عليها كمثال علاقتنا بالشعب اليهودي على مدار العصور ومتى بدأت رحلة الكراهية بيننا وبينهم…

الكاتب مستند في كتابته على العديد من المراجع والكتب الأدبية.. انه يفتح لك البوابة لكي تكمل انت كقارئ رحلتك في البحث والغوص اكثر في تلك النقط الضبابية من التاريخ

كنت متوقعة يكون كتاب سئ موجه وبه الكثير من الأخطاء ولكن خالف ظني وأعتقد انني سوف اقرا لوليد فكري مرة أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.