مباراة تامونت ايت اوقبلي..مجزرة تحكيمية

عبدالرحمان أوبن حساين

في ظل ما شهدته مباراة تامونت ايت اوقبلي اليوم من مجزرة تحكيمية كان من المنتظر أن نشاهدها مجسدة على أرض الواقع بعد كل ذاك الإنحياز الغير مفهوم من طرف اللجنة المنظمة لفريق تيفيرت وكذلك لفريق أيت كوسر +30 .

صراحة ما شهدته المباراة اليوم يقشعر له البدن ففي الاول والأخير تبقي الكرة مليئة بالهواء إلا أنها تحمل في طياتها مجموعة من المبادئ أولها وأسماها تجميع قبائل أيت سخمان وجعلها مندمجة في جسد واحد إلا أننا شهدنا عكس ذلك اليوم ؛ نحن سنبقى دائما وأبدا في الريادة رغما عن أنف من كره والتاريخ يشهد أننا لطالما كنا في القمة فيما يخص النزاهة والشفافية بين الفرق وأيضا حفاوة الإستقبال التي تتلقها جميع الفرق الزائرة بدون إستثناء.

Ouvrir la photo

وخير دليل أننا عينا حكما من تيزي نسلي( أيت كوسر حاليا) في آخر دوري نظمناه في بلدتنا الحبيبة ورغم أننا خسرنا تلك المباراة إلا أننا كنا متشبثين بمبادئنا لأن أصول الرجال هي المبادئ .

وفي الأخير أحيي أصحاب القلوب الشفافة وأصحاب المبادئ الضمائر الحرة لأن في الأخير تبقى مباراة كرة قدم فيها غالب ومغلوب لكن ليس بالإنحياز لأحد الأطراف . وفيما يخص هذا الصدد فنحن على إستعداد تام لتكوين من لا تكوين له فيما يخص المصداقية والشفافية والحكامة الجيدة . تحية لمن يستحقها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.