انطلاق فعاليات “المهرجان الدّولي للفُنون الشّعبية” بتارودانت بمتابعة جماهيرية نوعية وتفاعل فني مُمَيّز بتارودانت

شاريز المهدي


انطلقت فعاليات المهرجان الدّولي للفُنون الشعبية بتارودانت في ساحة 20 غشت بالمدينة، والذي اختير له شعار “الفَنّ الشّعبي من أجل تقارب الشُّعوب”، بمتابعة جماهيرية غير مسبوقة، وفي تفاعل شعبي أَلْهَبَت حَمَاسته الفقرات الفنية التي قدمتها الفُرق الشّعبية المغربية ونظيرتها المصرية نالت استحسان جماهير المهرجان.


وشهدت فعاليات اليوم الأول من التّظاهرة الفنية تقديم عدد من الحفلات الفنية نَشّطتها على التَّوالي مجموعة “الدّقة الرُّودانية”، وفرقة “شِيكُو شُو” المصرية بوصلاتها الفنية الشّعبية التي تفاعل معها عشرات الآلاف من الجماهير الرّودانية وزُوار المدينة الذين حَجُّوا إلى ساحة 20غشت في قلب مدينة تارودانت للاستماع بفقرات المهرجان، إلى جانب ما قدمه المهرجان من فقرات فنية نشّطتها مجموعة “كَانْكَا” للفن الكناوي، ومجموعة “أحواش” شباب مخفمان، وفرقة “كِيفْ كِيفْ بلادي”، في حفل فني وسَمَرٍ مُتواصل استمر حتى السّاعات الأولى من صباح السبت30يوليوز2022،وسط تفاعلٍ غير مسبوق.

وتتواصل فعاليات المهرجان الدّولي للفُنون الشّعبية بتارودانت بسهرة فنية متنوعة ليلة الأحد 31يوليوز/ الإثنين فاتح غشت2022 بساحة20 غشت بتقديم عدد من الحفلات الفنية سيشارك فيها كل من مجموعة “زريمة للميزان الهُوّاري”،. فرقة “رشا فلكلور”، إلى جانب فرقة “عبيدات الرمى الخيالة”، ولالة تمر”، والفنّان “أَمِينوكس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.