ارتفاع صادرات الفوسفاط ومشتقاته بأزيد من 84 في المائة خلال النصف الأول من 2022

عبد الفتاح تخيم

أفاد مكتب الصرف بأن مبيعات الفوسفاط ومشتقاته ارتفعت بنسبة 84,3 في المائة لتبلغ أكثر من 57,46 مليار درهم عند متم يونيو 2022.

وأوضح المكتب ضمن مؤشراته الشهرية للمبادلات الخارجية برسم شهر يونيو الماضي، أن هذا التطور يأتي أساسا على إثر ارتفاع مبيعات الأسمدة الطبيعية والكيماوية (زائد 19,72 مليار درهم) نتيجة تأثير السعر الذي زاد بأكثر من الضعف (8.656 درهم/للطن عند متم يونيو 2022 مقابل 3.671 درهم/للطن عند متم يونيو 2021)، مبرزا أنه في المقابل انخفضت الكميات المصدرة بنسبة 5,1 في المائة.

وأشار المكتب إلى أن صادرات السلع بلغت 215.07 مليار درهم في نهاية يونيو 2022، مقابل 152.35 مليار درهم قبل سنة، أي بزيادة نسبتها 41.2 في المائة أو زائد 62.72 مليار درهم، مضيفا أن هذه الزيادة تهم مجمل القطاعات، وفي مقدمتها الفوسفاط ومشتقاته وقطاع السيارات والفلاحة والصناعات الغذائية وقطاع النسيج والجلود.

وهكذا بلغت صادرات قطاع الفلاحة والصناعات الغذائية 46,28 مليار درهم عند متم يونيو 2022 مقابل 37,09 مليار درهم برسم الفترة ذاتها من السنة الماضية، أي بارتفاع بنسبة 24,8 في المائة.

ويعزى هذا التطور إلى الارتفاع المتزامن لمبيعات الصناعات الغذائية (زائد 30,08 في المائة أو زائد 5,35 مليار درهم) وتلك المتعلقة بالفلاحة والحراجة والقنص (زائد 19,1 في المائة أو زائد 3,62 مليار درهم).

ومن جانبها، زادت صادرات النسيج والجلود بنسبة 32.4 في المائة برسم الأشهر الستة الأولى من سنة 2022. ويعزى هذا التطور إلى زيادة مبيعات الفئات الرئيسية ضمن هذا القطاع، وفي مقدمتها الملابس الجاهزة (زائد 36.3 في المائة أو زائد 3.79 مليار درهم)، والمنسوجات (زائد 27.4 في المائة أو زائد 927 مليون درهم)، والأحذية (زائد 27.9 في المائة أو زائد 354 مليون درهم).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.