لبؤات الاطلس تتخطين نصف نهائي كأس الأمم الأفريقية بامتياز.

محمد فتاح

كنا متأكدين بأن لبؤات الاطلس ستفعلنها في لقاء افريقي تاريخي جمعهن بنظيرتهن المنتخب النيجري النسوي لحساب نصف النهاية الثانية لكأس الامم التي ينظمها المغرب، بالركلات الترجيحية 5ل4 وذلك مساء الاثنين 18يوليوز الجاري بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط،اقول تاريخي لأنه شهد تغيرا ملموسا على مستوى هرم الكرة النسوية بالقارة السمراء التي تربع على زعامتها مدة ليست بالقصيرة فريق نيجيريا النسوي، قبل ان تتمكن لبؤات الاطلس من ازاحته والتاهل الى النهاية .

تاريخي لانه إتضحت للعالم من خلاله صورة شعب مغربي يلتئم حول جل القضايا والملفات التي تتعلق بسمعته الوطنية والهوية المغربية المبنية على التلاحم والتأزر والحب والتشجيع.

هذا النزال الذي عرف حضورا جماهيريا كبيرا في سابقة افريقية قارب الخمسين الف متفرج غصت بهم جنبات المجمع الرياضي الامير مولاي عبدالله وجعلوا العاصمة الرباط وكل ربوع الوطن الحبيب وطيور السلام المهاجرة تبيت ليلتها منتشية بفوز مثير وتأهل مستحق الى النهائي.

تاريخي لانه تضمن حركات استعراضية وهجمات محكمة بأهداف وشروط مكنته من كسر قاعدة الانتصار التي كانت تحوزها النيجيريات وبحصص عريضة.

وان كان لمنتخب نيجيريا ما يقدمه من أعذار عن الهزيمة كالتعرض لحالتي طرد وضغط الجماهير المغربية فان للمغاربة أدلة مبينة بان كرة نون النسوة ببلادنا تشهد نهضة وتطورا واضحين وناجحين في جميع المستويات خلال هذه المرحلة.

نتمنى الفوز لمنتخبنا الوطني النسوي بهذه الكأس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.