توقيع اتفاقية لإنجاز دراسة تأهيل الشبكة الكهربائية بمراكش بتكنولوجيات الشبكات الذكية

نورالدين كودري

 تم التوقيع، أمس الخميس، بالمدينة الحمراء، على اتفاقية بين وكالة التجارة والتنمية الأمريكية والوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش “راديما” تمنح بموجبها  الوكالة الأمريكية تمويلا ل”راديما”، لإنجاز دراسة جدوى لتأهيل الشبكة الكهربائية بمراكش بتكنولوجيات الشبكات الذكية.

وذكر بلاغ للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش، أن هذه الاتفاقية، التي وقعتها كل من مديرة الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية، السيدة إينو تي إيبونج، والمديرة العامة ل”راديما” السيدة نادية الهلالي، على هامش الدورة الـ14 لقمة الأعمال الأمريكية – الإفريقية، تعكس التزام الوكالة المستقلة باستعمال الإمكانات المتاحة من تكنولوجيات الشبكات الذكية لتنزيل توجهات الاستراتيجية الطاقية الوطنية في ما يخص النجاعة الطاقية، وتشجيع الطاقات النظيفة.

وأوضح المصدر ذاته، أن هذه التكنولوجيا ستسمح، أيضا، بتحسين كفاءة وفعالية الشبكة الكهربائية، وكذا جودة الخدمات الموجهة لساكنة مدينة مراكش، مبرزا أن هذه الدراسة ستحدد  الإطار التقني والاقتصادي والتنظيمي للمشروع المقترح، وتضع خطة تنفيذية لتوجيه نشر البنية التحتية للشبكة الذكية في مراكش.

وصرحت السيدة إيبونغ، بهذه المناسبة، بأن “الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية تشارك الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش، والمرافق ذات التفكير المماثل في جميع أنحاء العالم، لوضع الأساس لمستقبل الطاقة النظيفة”.

 وأضافت أن “الشبكات الذكية هي عنصر مهم في محفظة البنية التحتية الذكية مناخيا في الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية. وتعمل على تحسين كفاءة قطاع الطاقة وتسهيل دمج مصادر الطاقة المتجددة، بما في ذلك الطاقة الشمسية على الأسطح، في الشبكة. ويعكس دعمنا لهذا النشاط التزام الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية بتطوير حلول الطاقة الذكية والمستدامة بالشراكة مع شركاء في الخارج والصناعة الأمريكية”.

 من جهتها، رحبت السيدة الهلالي بهذه الشراكة مع الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية، مبرزة أنه “بفضل هذا المشروع، ستساهم ‘راديما’ في بلوغ أهداف استراتيجيتنا الوطنية للطاقة، الرامية إلى دمج الطاقات المتجددة، مع تقليل الخسائر على مستوى الشبكة”.

 وقالت، في هذا الاتجاه، إن “اختيار الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش للحصول على هذه المنحة يعبر عن الثقة والمصداقية اللتين تحظى بهما الوكالة وكذا  انخراطها الريادي في مشاريع التنمية المستدامة والحكامة الجيدة”.

وجرى حفل توقيع هذه الاتفاقية بحضور ممثلين عن سفارة الولايات المتحدة بالمغرب، وخبراء في تكنولوجيات الشبكة الذكية، وممثلين عن مختلف المصالح بولاية مراكش – آسفي، وكذا أطر بالوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.