كبرنا فجأة….فكيف كبرنا؟!

سناء كباسي

كبرنا فجأة على غفلة ودونَ سابق إنذار، كبرنا وكبرت معنا مسؤولياتنا وزادت الأثقال، تغيرت نظرتنا البريئة للحياة أصبح كل شيء ممنوع علينا كما كان للأطفال مباح.
أصبحنا نبتلع حسرات ألامنا بغصة بدل الصراخ، أصبحنا نبكي بعيداً عن الأنظار بعدَ أن كنا نبكي فتتسابق نحونا الأحضان، صرنا نكظِم بداخلنا كل إحساس حزن يُراودُنا كي لا يشار إلينا بأننا ضعفاء ولا يشمت أحدا فينا، لم نعد نبحث عمن يشاركنا أوجاعنا أو يخفف عنا وطأةَ الأيام.
لم تعد الأشياء التي نحبها تُغرينا، لم نعد نحتسب الأيام لتمضي وتحقق أمانينا، كبرنا ودفنه بداخلنا أشياء كثيرة.
أدركنا أنها لم تكن يوماً لنا ونحنُ من بالغنا في الأحلام
على غفلة منّا كبرنا وتغير بنا الزمان، لا نحنُ بقينا كما نحنُ ولا الأيام أعادت لنا ما أخذته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.