لص يعض كلبا بوليسيا ويطعنه خلال محاولة اعتقاله.

نورالدين كودري

قالت السلطات الأميركية إن رجلا عض كلبا بوليسيا وطعنه في شمال كاليفورنيا بينما حاول الضباط اعتقاله يوم الأربعاء.

وبحسب شرطة فيرفيلد فإن الرجل بدا وكأنه تحت تأثير المخدرات، وقد تم نقل الكلب، المسمى “كورت”، إلى مستشفى بيطري لتلقي العلاج والتعافي في المنزل مع مدربه.

وتم استدعاء الضباط في البداية إلى منزل ضحية مسن بعد ظهر الأربعاء بناء على بلاغ عن عملية سطو، حسبما ذكر قسم الشرطة في منشور على فيسبوك.

وتلقى القسم بعدها بلاغا من موظف في “أمازون”، قال إن الرجل هدد بقتله وسرقة شاحنته التي يستخدمها في التوصيل.

ووجد الضباط الرجل البالغ من العمر 44 عاما يركض داخل منزل الضحية الأول، حيث حاولوا إخراجه من المنزل وفشلوا.

وعندما دخلت الشرطة والكلب إلى المنزل، عض الرجل الكلب في وجهه، وطعنه في جانبه الأيسر بسكين، وفقما نقلت “الأسوشيتد برس”.

وعولج الرجل في المستشفى من إصابات غير محددة، وتم حجزه في سجن مقاطعة سولانو للاشتباه في ارتكابه جرائم سرقة، وإيذاء كلب بوليسي، وعرقلة، ومقاومة موظف عام.

وأظهرت سجلات السجن على الإنترنت أن الرجل يواجه أيضا انتهاكا لإطلاق سراح مشروط في السابق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.