دوري أبطال أوربا: ليفربول ينتصر على فياريال ويقترب من التأهل إلى النهائي

عبد الفتاح تخيم

اقترب ليفربول الإنجليزي من التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوربا، عقب انتصاره على فياريال الإسباني بهدفين نظيفين، في المباراة التي جرت أطوارها اليوم الأربعاء، على أرضية ملعب الأنفليد، لحساب ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوربا.

وبدأت المباراة في جولتها الأولى متكافئة بين الطرفين، قبل أن تتحول السيطرة طولا وعرضا لصالح ليفربول الإنجليزي، الذي بحث بكل الطرق الممكنة عن الهدف الأول، فيما اعتمد فياريال الإسباني مضطرا على الهجمات المرتدة التي افتقدت للدقة والتركيز.

واستمر ليفربول في ضغطه العالي، بغية افتتاح التهديف، إلا أن كل محاولاته باءت بالفشل، جراء الوقوف الجيد للحارس جيرونيمو رولي، الذي كان سدا منيعا لكل فرص الريدز، فيما فشل فياريال في الوصول إلى شباك أليسون، الذي كان مرتاحا في مرماه طيلة 45 دقيقة.

وكاد ألكانتارا أن يهدي ليفربول هدفه الأول في اللقاء عند الدقيقة 41، من خلال تسديدة قوية من خارج مربع العمليات، لولا القائم الذي ناب عن رولي في التصدي، فيما ظل فياريال يدافع عن مرماه، مع بعض المناورات التي لم تجد نفعا، لتنتهي الجولة الأولى كما بدأت على وقع البياض.

وسارت الجولة الثانية كسابقتها، اندفاع الريدز بحثا عن هدف أول يقترب به إلى النهائي، مقابل دفاع فياريال مع بعض المناورات المحتشمة، أملا في الخروج بأقل الأضرار من اللقاء، وتأجيل الحسم في هوية المتأهل إلى المشهد الختامي، إلى غاية الإياب الذي سيلعب الأسبوع المقبل.

وما فشل فيه ليفربول على طول 45 دقيقة، والخمس دقائق الأولى من الجولة الثانية، تمكن من إهدائه له بيرفس إستوبينان، عندما سجل ضد مرماه في الدقيقة 53، مانحا للريدز تقدما بحث عنه طويلا، وواضعا فريقه الغواصات الصفراء في موقف صعب مع بداية الشوط الثاني.

ولم يمنح ليفربول الفرصة لخصمه للتنفس، وإعادة ترتيب الأوراق من جديد، بعدما سجل ساديو ماني الهدف الثاني في الدقيقة 55، مقربا فريقه من نهائي دوري أبطال أوربا، فيما وجد لاعبو فياريال أنفسهم أمام ضرورة تقليص الفارق، بعدما كانوا يمنون النفس في التعديل.

وحاول فياريال تقليص الفارق من خلال المحاولات التي أتيحت له على أقليتها، دون استطاعته تحقيق ذلك، في ظل غياب النجاعة الهجومية، وانشغالاته الدفاعية خوفا أن يتلقى أهدافا أخرى من قبل ليفربول، الذي بسط سيطرته طولا وعرضا على مجريات المباراة، حيث كان قريبا في أكثر من مناسبة من إضافة الهدف الثالث، لولا تسرع لاعبيه في التسديد والتمرير، عند الوصول إلى مربع عمليات الغواصات الصفراء.

ولم تشهد العشر دقائق الأخيرة أي جديد من الجانبين، بعدما ظل ليفربول يضغط دون تمكنه من زيارة شباك رولي للمرة الثالثة، ودفاع فياريال، مع بعض المناورات بين الفينة والأخرى وقتما سنحت له الفرص، دون التمكن من التغيير في عداد النتيجة، لتنتهي المباراة بفوز الريدز بهدفين نظيفين على الغواصات الصفراء، مقتربا بذلك من حجز مقعد له في نهائي دوري أبطال أوربا.

ويستقبل فياريال الإسباني نظيره ليفربول الإنجليزي، يوم الثلاثاء الثالث من ماي المقبل، بداية من الساعة السابعة مساء، على أرضية ملعب لاسيراميكا، لحساب إياب نصف نهائي دوري أبطال أوربا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.