الحكم على ناشطة بسنتين سجنا نافذا بسبب تدوينات على “فايسبوك”

المواطن24

قضت المحكمة الابتدائية، بعين السبع بالبيضاء اليوم الجمعة، بسنتين سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 5000 درهم،  في حق الناشطة سعيدة العلمي، على خلفية تدوينة نشرتها بحسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

واعتقلت الناشطة سعيدة العلمي (48 عاما) في 23 مارس بالدارالبيضاء، وقررت النيابة العامة ملاحقتها بتهم عدة منها “بث وتوزيع ادعاءات ووقائع كاذبة لأشخاص قصد التشهير بهم” و”إهانة موظفين عموميين بمناسبة قيامهم بمهامهم”، على خلفية تدوينات لها على “فايسبوك”.

وكانت العلمي التي تنشط ضمن “ائتلاف مغربيات ضد الاعتقال السياسي”، تعبر باستمرار عن انتقادها للسلطات على “فايسبوك”.

وأبدت أيضا تضامنها مع الصحافيين المعروفين بآرائهم المنتقدة، توفيق بوعشرين وسليمان الريسوني وعمر الراضي، والذين يقضون عقوبات مختلفة بالحبس لإدانتهم “باعتداءات جنسية”، فضلا عن “التجسس” بالنسبة للأخير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.