البوليساريو تخترق المنطقة العازلة بعد بيان موريتانيا.. والجيش المغربي يتدخل بحسم

المواطن24

قامت صفحة منتدى القوات المسلحة الملكية بالفايسبوك، المعروفة بالمعطيات الدقيقة والموثوقة التي تقدمها، بنشر آخر تطورات الوضع الميداني شرق الجدار الدفاعي بالصحراء المغربية، كما جاءت على لسان رئيس بعثة المينورسو، خلال الإحاطة التي قدمها بتقنية الفيديو أمام أعضاء مجلس الامن.

وحسب لذات المصدر، فإن المغرب يواصل التزامه باتفاق وقف إطلاق النار وتعاونه التام مع البعثة من أجل القيام بمهامها، في حين لا زال الطرف الأخر يواصل تجاهله مطالب المجتمع الدولي للالتزام ببنود اتفاق وقف إطلاق النار بالصحراء المغربية، شرق الجدار الأمني.

“فار ماروك”، أضاف، نقلا عن مصادره، أن الجيش المغربي يسارع إلى الرد عن أي استفزاز، أو استهداف أو أي تحرك معاد بتراب المملكة شرق الجدار في إطار الدفاع عن النفس.

وتابع المصدر الأممي أن البعثة رصدت تراجع الاستفزازات العسكرية للبوليساريو شرق الجدار الأمني، التي وصفتها بالدرجة الضعيفة، إلى النصف منذ أكتوبر 2021 وإلى بداية أبريل الجاري، من معدل يومي 2.6 إلى معدل أقل من 1.3 عملية، و هو ما يؤكد، يقول “فار ماروك”، نجاعة الدور الكبير الذي يقوم به سلاح الجو المغربي بالمنطقة.

كما أكدت المينورسو أن البوليساريو تقوم بابلاغ البعثة بمجموعة من العمليات الجوية للمملكة ضد ما أسمته أهدافا مدنية، لكنها تمنع البعثة من تفقد وتفتيش أماكن هذه الحوادث.

وبخصوص عملية بير لحلو في 10 ابريل الجاري، فقد أكدت البعثة، يضيف “فار ماروك”، أن المغرب قام بإبلاغها بأنه استهدف في اطار عملية نوعية حوالي 10 شاحنات وعربات محملة بذخائر وأسلحة تستهدف أمن المملكة، غير أن البوليساريو قامت بمنع أعضاء البعثة من تفقد المكان إلا بعد مرور 72 ساعة لتجد فقط شاحنتين و عربة.

كما قامت برصد وجود عمليات أخرى بالقرب من مكان الشاحنتين، و هو ما يؤكد قيام الجبهة بتغيير معالم المكان لتكرار أسطوانة استهداف المغرب للمدنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.