842 عاملة مغربية يتوقع وصولهن إلى حقول الفرولة بإسبانيا

المواطن24

توقعت وسائل إعلام إسبانية وصول الدفعة الأولى من العاملات المغربيات المسميات في حقول جني الفراولة بإقليم هويلبا، في الأسابيع المقبلة.

وقالت صحيفة “europa sur”، إن الدفعة الأولى تتكون من 842 عاملة، ستصل إلى ميناء الجزيرة الخضراء للاشتغال في حقول الفراولة في هويلبا.

ومن المنتظر أن تستقبل إسبانيا خلال هذا العام حوالي 12 ألف عاملة مغربية سيصلن هويلفا خلال الـ15 يوما المقبلة، وفقا للجدول الزمني، الذي سترسله الحكومة إلى المغرب، بحسب ذات الصحيفة.

وأفادت صحيفة أخرى، تدعى el économista ، أنه لم يحدد بعد موعد محدد لاستقبال الهيآت الزراعية الفلاحية في إسبانيا العاملات الموسميات في حقول جني الفراولة بإقليم هويلبا؛ على الرغم من أنهم يتوقعون وصول الدفعة الأولى من العاملات المغربيات في حقول الفواكه الحمراء في يناير الجاري.

وكان يفترض أن تصل الدفعة الأولى من العاملات المغربيات الموسميات إلى إسبانيا، في شهر دجنبر الماضي؛ غير أن ذلك لم يحصل، وأرجعت وسائل الإعلام الإسبانية سبب تأخير وصول العاملات الموسميات إلى حقول الأندلس، وتحديدا محافظة هويلبا، إلى إغلاق الحدود المغربية، للوقاية من انتشار متحور “أوميكرون”، وهذا الإغلاق تم تمديده حتى 31 دجنبر.

وأدى قرار إغلاق الحدود، وانخفاض درجات الحرارة، التي سجلتها هويلبا الإسبانية إلى تأخر بدء مرحلة جني الفراولة.

وكشف الأمين العام لاتحاد صغار المزارعين والمربين في هويلبا، مانويل بيدرا، لموقع “huelva informacion”، أن هذه الحملة ستشهد تعبئة قرابة 12 ألف امرأة، منهن حوالي 10 آلاف تم استدعاؤهن خلال الحملات السابقة و 2000 تم اختيارهن في 2019، لكنهن لم يتمكن من الحضور إلى إسبانيا، بسبب الوضع الصحي المرتبط بجائحة فيروس كورونا.

وأردف أنه “من حيث المبدأ، يجب ألا يواجه نقلهن من المغرب إلى إسبانيا أية مشاكل، على الرغم من إغلاق الحدود المغربية”.

وينضم إلى العاملات الموسميات هذا العام لأول مرة عاملات زراعيات من إكوادور، وهندوراس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.