نعقد مجلس بلدية خنيفرة الدورة استثنائية الشهر يناير2022 التداول بشأن تصميم التهيئة لمدينة خنيفرة والمناطق المجاورة

المحجوب اوبن حساين

عقد المجلس الجماعي لخنيفرة برئاسة السيد مولاي المصطفى بايا بحضور الأعضاء المكتب المسير للمجلس والأعضاء المعارضة اليوم الثلاثاء 25 يناير إبتداء من العاشرة والنصف صباحا بمقر البلدية جلسة فريدة للتداول حول مشروع تصميم التهيئة ، لقاء حضرته الوكالة الحضرية وممثل المكتب الوطني للكهرباء والماء الشروب وممثل مديرية التجهيز وكذلك المحافظة العقارية وكل المصالح المعنية، وبعض ممثلي الجماعات الترابية المجاورة لحضرية خنيفرة وبحضور السيد باشا المدينة حيث قدمت الوكالة الحضرية عرضا لتفاصيل مشروع تصميم التهيئة وهي اول وثيقة تعميرية نص عليها التشريع المغربي بمثابة دليل للسلطات العمومية في مجال التخطيط والتوسع العمراني واذاة ترجمة توجهات ومخططات التهيئة العمرانية على أرض الواقع وتحديد الإجراءات التنظيمية المتعلقة بعمليات التعمير وكيفية إستعمال الأراضي ويتكون تصميم التهيئة من وثيقتين الاولى تضم رسوما بيانية على الشكل الذي تتبعه المدينة او جزء منها ونموها وإتساعها ، والثانية هي عبارة عن مقتضيات قانونية تحدد ضوابط إستعمال الأراضي والإرتفاقات والإلتزامات المفروضة لتحقيق تهيئة منظمة ومتنافسة وقواعد البناء المتعلقة بالمنطقة المعنية.

وبناء عليه عمدت الجماعة الترابية لخنيفرة والوكالة الحضرية بها إلى تحيين تصميم التهيئة للمدينة والذي تمت المصادقة عليه سنة 2014 والذي من المفترض أن تنتهي صلاحيته سنة 2024 لأجل تصحيح مجموعة من الإختلالات التي عرفها هذا التصميم ولتحقيق الأهداف المسطرة المتوخاة في تصميم التهيئة. وقد بلغ هذا المشروع الذي سعى إلى تحقيقه المجلس الجماعي لخنيفرة مراحل متقدمة فيما يخص الإعداد والدراسة ليصل بعدها إلى مرحلة إجراءات البحث العلني لمدة إمتد من منتصف شهر دجنبر إلى غاية 14 فبراير حيث تم نشر الإعلان عن فتح البحث وإشهاره بواسطة جريدتين يوميتين مخول لهما بتلقي الإعلانات القانونية وكذا عن طريق الوسائل السمعية والبصرية، المتاحة في إطار القوانين المعمول بها لتمكين العموم خلال مدة البحث العلني من الإطلاع على المشروع وإبداء الملاحظات بالدفتر المفتوح لذلك بمقر الجماعة او أن يبعثوا بها بواسطة رسالة مضمونة او تدوين الملاحظات عن طريق البوابة الإلكترونية التي تم إنشاءها لهذا الغرض، ولأجل الإستمرار في دراسة مشروع تصميم التهيئة دعي المجلس الجماعي لخنيفرة إلى دراسة الملاحظات وعددها 202 ملاحظة المدلى بها وأعطت الجهات المعنية وجهة نظرها به إضافة إلى أعضاء المجلس الجماعي قبل عرضها على الإدارة والجهة المختصة في تتبع المشروع ألا وهي الوكالة الحضرية لخنيفرة بعد تسليط الأضواء على المراحل التي قطعتها تركيزا على الملاحظات التي تمت صياغتها من طرف العموم والإدارة على حد سواء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.