ايت الطالب يكشف معطيات صادمة بخصوص انتشار متحور “أوميكرون” بالمغرب

غزلان حنين

أكد وزير الصحة أن متحور “أوميكرون” اكتسح الساحة الوبائية بالمغرب، وأصبح مسؤولا عن أغلب حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وكشف أيت الطالب أن “أوميكرون” اجتاح المغرب بأكثر من 70 في المائة، مضيفا أن عدد الأشخاص المتوفين نتيجة للإصابة بهذا المتحور في المغرب ارتفع إلى 6 وفيات، فيما بلغ عدد الحالات التي ترقد بغرف الإنعاش 150 حالة.

وذكر المتحدث ذاته أن المغرب كان يسجل حوالي 150 حالة إصابة يوميا خلال شهري أكتوبر ونونبر وكانت هذه الحالات تخص، على حد قوله، متحور “دلتا”، غير أنه اليوم يتم تسجيل حوالي 6000 إصابة بشكل يومي وأغلبها ناتجة عن الانتشار السريع لمتحور “أوميكورن”.

ووصف وزير الصحة هذا الانتشار للمتحور الجديد بـ”الصاروخي”، مبرزا أن جميع الحالات المصابة بالفيروس يمكن التشكيك بإصابتها بالمتحور الجديد، وهو ما ستكشف عنه المراقبة المستمرة لهؤلاء.

وشدد ذات المتحدث على أن الجزم بأن متحور “أوميكرون” ليس بفتاك وليس بقاتل هو استنتاج سريع، مضيفا أن عددا من البلدان تعاني من حالات وفيات كثيرة جراء انتشار هذا المتحور.

وفي سياق متصل، أوضح المسؤول نفسه أن 34 في المائة من الحالات الوافدة على أقسام الإنعاش في حالة حرجة هم من غير الملقحين، فيما تتعلق باقي الحالات بأشخاص لم يتلقوا الجرعة الثالثة في موعدها، وفق تعبير الوزير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.