الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تدخل على الخط بملف ما عاد يعرف بملف الجمعوي والإعلامي عثمان جدي ..

رضوان فتاح

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع الفقيه بن صالح تدخل على الخط لتالت منظمة حقوقية وطنية على خط ما عرف بملف عثمان جدي الجمعوي والإعلامي وملف ما يعرف بقضية المبادرة الوطنية للتنمية البشرية القسم الإجتماعي الفقيه بن صالح ، وقضايا رفع الضرر والرقابة عن الثروة ومحاربة الفساد بشتى أنواعه عن المالية العمومية وحقوق المواطنين والمواطنين عبر تكافؤ الفرص بين ملفات الدعم المقدمة خاصة المرفوضة منها بالقسم الإجتماعي والتنسيقية الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية الفقيه بن صالح ..

تعتبر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تالت جمعية تدهل على خط ملفات ماعاد يعرف بملف الجمعوي والإعلامي عثمان جدي بعد الشبكة المغربية لحقوق الإنسان والرقابة عن الثروة ومحاربة الفساد والجمعية المغربية للحكامة وحقوق الإنسان ..

كما توصلنا قبل قليل بالمنبر والجريدة والموقع بجديد هذه القضية التي أثارت زوبعة من وجهات النظر ومحط إستفسارات جملة من المنابر الإعلامية الوطنية بمختلف التلاوين ؛ المكتوبة والمسموعة والمرئية ..

كما توصلنا بنسخ موقعة من مجموعة من المنظمات الحقوقية المختلفة لبيانات ومؤازرات من هذه الأخيرة لفائدة الجمعوي والإعلامي عثمان جدي حول زمرة من الشكايات المختلفة سبق للسلطات الإقليمية أن حركتها بإتجاه جدي عثمان والمزاعم التي سبق وأن خرج بها عبر وسائل الإعلام ومقاطع للفيديو وشكايات مكتوبة بإسمه وجمعيات المجتمع المدني والمنظمات الحقوقية توصلت الجريدة بنسخة منها ، مفادها أن هذه الجمعيات والمنظمات تطالب تدخلا مركزيا لتفحص والنبش بملفات الدعم الخاصة بالشباب الحامل للمشاريع المسلمة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالإقليم الفقيه بن صالح ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.