الترا سريع وادي زم لكرة القدم تنتفض ضد المكتب المسير.

وليد كاليش

احتجت جماهير فريق نادي سريع وادي زم صبيحة يوم الاتنين 24 يناير 2022 بالقاعة المغطات مولاي الحسن وادي زم ضد مسيري فريق السريع لكرة القدم رافعي شعار *كوميتي عصابة*

وأفاد مصدر من داخل الوقفة، والتي عرفت مشاركة حوالي 100 مشجع، في تصريح لجربدة المواطن 24، أن الجماهير الحاضرة صبت غضبها على المكتب المسير، وطالبت برحيل أعضائه، وتقديم استقالتهم، لأنهم  فشلو فشلا ذريعا لخروج فريق سريع وادي من أزمة الهزائم المتكررة وان الفريق يحدو حدوه الى القسم التاني.

توصلت الجريدة بالبلاغ الصادر من طرف الترا السريع ..

نص البلاغ:

 

في ظل الوضعية الكارثية التي  يعيش عليها فريق سريع وادي زم و التي اسفرت على احتلاله للمركز الأخير في البطولة الوطنية وهي مرتبة لا تشرف تاريخ فريق مدينة الشهداء و تسير في إجهاض حلم مدينة بكاملها وجميع الغيورين وعشاق سريع وادي زم، نعلن نحن مجموعة الشهداء المساند الابدي للسريع في السراء و الضراء على ما يلي.

  1. نحمل المسؤولية للوضعية الحالية للسريع الى التسيير العشوائي للمكتب المسير في الانتدابات الفاشلة طيلة مدة ثلاث سنوات وكذلك للتغييرات الغير المبررة و الارتجالية للمدربين التي تحكمت فيها مصالح ذاتية لبعض أعضاء المكتب و التي جعلتنا أضحوكة في جل المنابر  الاعلامية المحلية و الجهوية و الوطنية وجعلت عشاق السريع يعيشون خيبة أمل وتذمر ومعاناة و خوف على مستقبل الفريق بسبب النتائج السلبية التي حصل عليها في مرحلة الذهاب .

  2. نحمل المسؤولية كذلك لمؤسسة المنخرطين كقوة اقتراحية و داعمة للفريق بسبب عدم قدرتها على فرض ارائها ومقترحاتها  على المكتب المسير بواسطة اللجان الوظيفية كما ينص القانون الأساسي و الداخلي للفريق.

  3. نحمل المسؤولية لجميع المعنيين و المتدخلين لإنهاء أشغال الملعب البلدي لتماطلهم و محاولاتهم تصفية حسابات سياسية تضر مصلحة الفريق والجماهير الودزامية التواقة الى الفرجة و المساندة اللامشروطة للفريق .

لهذه الأسباب نعلن نحن مجموعة الالتراس عن تذمرنا وعدم رضانا على الوضعية الحالية للسريع ونندد بالممارسات اللارياضية التي يتحمل مسؤوليتها الجميع داخل المدينة وخارجها ونعلن بأن حاضر ومستقبل السريع خط أحمر و لن نسمح لأي كان أن يتخطاه و يتلاعب بمشاعر الجماهير الودزامية و سنقف وسنناضل بكل الوسائل المشروعة ضد كل من سولت له نفسه الإساءة لفريق مدينة الشهداء.

كما نعلن بأننا نمد ايدينا لجميع الأيادي النظيفة الغيورة على مستقبل السريع. ونحن منفتحون على جميع المبادرات النبيلة من طرف جميع الجهات لإنقاذ الفريق.  ومساندتنا مطلقة ولا مشروطة .

عاش السريع شامخا ولا عاش من خانه .و المجد و الخلود لأرواح الشهداء .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.