مجلس الترابي الجماعي لسوق السبت ولاد النمة يدفع عائلة لحمر للاحتجاج ليلا بأرضهم الزراعية المحفظة المنتزعة 

رضوان فتاح

خرجت عائلة لحمر سوق السبت ولاد النمة للإحتجاج صبيحة وليلة يوم أمس 10 دجنبر بالأرض الزراعية المنتزعة وحتى هذه اللحظة التي أكتب فيها هذه الأحرف ، خروج عائلة لحمر للإحتجاج جاء بموجب قرار المجلس الجماعي الترابي إنتزاع الأرض الزراعية من ممتلكيها من أجل تخصيصها للمنفعة العامة ، ومن أجل تجهيزها للسوق الأسبوعية الجديدة المزمع تخصيصها للساكنة المحلية بالمجلس الترابي سوق السبت ولاد النمة ومحيطه الإقليمي والجهوي والوطني .

انتقل طاقم الموقع والجريدة والقناة المواطن 24 تيفي لمكان الاحتجاج استجابة لطلب من أحد أفراد العائلة ، الاحتجاج الذي خاضته العائلة لحمر بالطريق الوطنية الرابطة بين الفقيه بن صالح وسوق السبت ولاد النمة على مستوى المدخل الشمالي للمدينة الفلاحية سوق السبت ولاد النمة ..

حيت قضت العائلة لحمر ليلة أمس الباردة بالعراء رغم قساوة وبرودة أحوال الطقس ، إستفسرنا عن الأسباب التي دفعت بالعائلة للخروج والاحتجاج حيت أجاب أحد أفرادها وهو في حالة قلق كبير وبصوت مرتفع ” ..أنه قبل أيام قليلة من الاحتجاج دخلنا جميعنا المجلس الترابي الجماعي لملاقات وإستفسار رئيس المجلس الترابي حول عدم إستخلاص المبلغ المتبقى بدمته لحدود هذه الساعة مع العلم أن إدارة الضرائب تحتسب عندنا فوائد التأخر عن المبالغ التي يستوجب تسديدها كحقوق مدنية وضرائب عن المبلغ النهائي المستوجب تسديده من طرف المجلس لعائلتنا ، ومع العلم أيضا أن الرئيس غلسابق للمجلس الترابي سدد ما مجموعه تلات مليارات سنتيم للعائلة من المبلغ المخصص لشراء الأرض الزراعية الملكية المحفظة لعائلتي ، ..

وما أتار ضغينتنا وزاد غلطين بلة هو لما قال الرئيس لأحد أفراد عائلتي : .. لقد إستخلصنا الأرض الفلاحية بملغ 100 درهم للمتر مربع .. منين جبتوا 250 درهم للمتر الواحد ..😱 .. ودخل الرئيس مع عائلتي في جدال عميق ، خرجنا بعده مباشرة للإحتجاج أما مقر الجماعة الترتبية الحضرية ، وتقدمنا بشكايات متعددة لمجموعة من الجهات .. لكن لا من يصغي ، ولامن يجيبنا عن واقعنا الحالي ..😰 .. ” .. يضيف أحد أفراد عائلة لحمر ” .. لم يترك لنا المجلس خيارا آخر غير الاحتجاج وطلب التدخل من أعلى سلطة بالإقليم السيد المحترم عامل إقليم الفقيه بن صالح محمد قرناشي ..

” هذا وقد سبق لعائلة لحمر أن إحتجت وإعتصمت غير ما مرة أمام مقر بلدية سوق السبت ولاد النمة تطالب إستخلاص واجب والمبالغ المالية التي بذمة المجلس لفائذة العائلة وإدارة الضرائب التي تحتسب فاوئد شهرية وسنوسة جراء التأخر الحاصل عن عدم تسديد عائلة لحمر الواجبات الضريبة التي بذمتها جراء بيعها في الأرض الفلاحية الملكية المحفظة بتراب الجماعة الحضرية سوق السبت ولاد النمة الفقيه بن صالح .. إستجاب السيد عامل الإقليم الفقيه بن صالح على الفور ولحظة توصله بشكاية عائلة لحمر حيت تم تحديد وترتيب موعد مع العائلة المدينة للمجلس الترابي سوق السبت ولاد النمة في شخص رئيسه بمبالغ مالية طالت مدة الإستخلاص وترتب عن هذا التآخر فوائد كبيرة بذمة العائلة .. سؤالنا حول هذه القضية وقضايا شبيهة : .. لماذا تنتزع المجلس الترابية أملاكا وعقارات وما شابه من المواطنين ما دامت لا تستخلصها .. ؟ وأين هي الأموال التي تضخ الدولة وتتحصل عليها هذه المجالس من المواطنين ودافعي الضرائب ، وواجبات البيع والشراء لما تكون هذه المجالس هي من تدين للمواطنين والمواطنات ..؟😨

وجريدة  المواطن  24 تترك للمعنيين بالأمر حق رد، نحن لا ندين اونتهم اي طرف ، بل نريد توضيح لهذا الاشكال المطروح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.