ما مصير “كان” الكاميرون بعد انتشار اوميكرون؟

المواطن24

تتناسل الشائعات تلو الأخرى، قبل أقل من أربع أسابيع عن انطلاقة بطولة كأس أمم إفريقيا لكرة القدم “كان2021″، المقررة في الفترة ما بن 9 يناير و سادس فبراير المقبلين، بدولة الكاميرون، بين التشبث بإقامة التظاهرة في موعدها وإمكانية تأجيلها لموعد لاحق.

وفي وقت تتصاعد الأنباء عبر منابر إعلامية دولية، حول توجه إلغاء أو تأجيل النسخة 33 من كأس أمم إفريقيا، فإن الـ CAF “يسبح عكس هذا التيار”، حيث أن الخطاب الرسمي الذي ينقله الجهاز الكروي القاري مجانب لما يشاع حول البطولة القارية.

وأوضح الموقع الرسمي لـ “الكاف”، أمس الثلاثاء، أن الأمين العام موسينجو أومبا، عقد عدة اجتماعات، مع كل من وزير الرياضة نارسيس مويل كومبي، ووزير الصحة العامة ماناودا مالاخي، وذلك بتوجيهات من الرئيس باتريس موتسيبي، الذي بدأ مناقشات مع حكومة الكاميرون حول النهج الصحي والبروتوكولات الخاصة بفيروس كورونا والمتحور الجديد خلال البطولة.

وقال موسينجو أومبا في تصريحات للموقع، “كانت الاجتماعات مهمة في الحصول على مستوى من التفاهم بشأن حالة الاستعداد في الكاميرون، وهناك الكثير من العمل الذي يتم القيام به”، مردفا “علينا أن نستمر بنفس الطريقة، لا يمكننا أن نرتاح، علينا العمل باستمرار، فأنا لا أستريح، اللجنة المنظمة المحلية لا يمكنها أن تستريح، وكاف كذلك الأمر”.

وتابع “يجب على الجميع الانضمام إلى الجهود، نريد أن نرى نسخة عظيمة من كأس الأمم الإفريقية هنا في الكاميرون في يناير من العام المقبل. لأول مرة في تاريخ الاستعدادات لكأس الأمم الإفريقية، ومن أجل تقديم أفضل دعم ممكن للمضيفين، افتتح مكتب في ياوندي بالكاميرون كان على اتصال مباشر باللجنة المنظمة المحلية”.

تصريحات الأمين العام للاتحاد الإفريقي، تأتي أيام قليلة بعد موقف رابطة الأندية الأوروبية، التي توجهت بمراسلة الى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، بشأن عدم تحرير لاعبيها من أجل المشاركة مع منتخبات بلادهم في كأس الأمم الإفريقية التي ستقام في الكاميرون، مبررة قرارها بالبروتوكولات المعتمدة لمواجهة فيروس كورونا.

وقالت رابطة الأندية الأوروبية، إنه “على حد علمنا، لم يعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم حتى الآن عن بروتوكول طبي وتشغيلي لكأس أمم إفريقيا، وفي غيابه لن تتمكن الأندية من تحرير لاعبيها من أجل البطولة”.

ومن المنتظر أن يعقد السويسري جياني انفانتينو، اجتماعا طارئا مع مسؤولي الCAF والاتحاد الكاميروني، برئاسة النجم صامويل إيتو المنتخب حديثا، من أجل تدارس الأوضاع الراهنة ووضع حد للشائعات المرتبطة بمصير بطولة “كان2021″، المقررة بعد أسابيع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.