سنة ونصف حبسا نافذا للمسؤول على ما بات يعرف ب”معمل الموت”

المواطن24

قضت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بطنجة، زوال اليوم الأربعاء 9 دجنبر 2021، بإدانة المتهم “ع.ب”، المسؤول على ما بات يعرف ب”معمل الموت” الذي خلف وفاة 28 عاملا وعاملة العام الماضي، بسنة ونصف حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 200 ألف درهم، مع العلم أن المتهم قضى نحو 9 أشهر رهن الاعتقال ضمن مرحلة التحقيق وجلسات المحاكمة، ما يجعل فترة عقوبته المتبقية في حدود 7 أشهر.

كما قضت المحكمة ذاتها بتغريم شركة “أمانديس” المفوض لها تدبير قطاع الماء والكهرباء بأداء تعويض مدني قدره 200 ألف درهم (20 مليون سنتيم).
يأتي هذا بعدما سبق و أن أصدر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بمدينة طنجة، قد أصدر الثلاثاء 11 ماي الماضي، قرارا يقضي بمتابعة “ع.ب”، المسؤول عن المصنع السري، في حالة اعتقال بالسجن المحلي بطنجة، على خلفية انتهاء البحث معه حول الفاجعة التي أودت بحياة 28 عاملا وعاملة غرقا، بعد تأجيلها مرات عديدة بسبب الوضع الصحي الذي كان يمر به المعني بالأمر.
وكانت مدينة طنجة قد اهتزت على وقع فاجعة وفاة 28 عاملا، أغلبهم نساء، داخل وحدة صناعية تقع في قبو بناية، قالت السلطات إنها “سرية”، بعدما غمرتها مياه الأمطار الغزيرة التي شهدتها المدينة يوم 8 فبراير الماضي، فيما تم إنقاذ 18 آخرين، من بينهم صاحب المصنع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.