سبب اقدام الجاني الاجهاز على أخته وصغيرها والحاق ضرر بوالدته

المواطن24

كشفت مصادر مطلعة، بأن المتهم الرئيسي في جريمة قتل اهتزت على اثرها ساكنة حي الوفاء زوال يومه الأحد بأكادير، سلم نفسه للأمن، بعدما أقدم على إنهاء حياة أخته وطفلها ذو الخمس سنوات بواسطة السلاح الأبيض.

وقالت نفس المصاد ، بأن المتهم المزداد سنة 1975 وهو مهاجر سابق بالديار الأوروبية منذ حوالي خمس سنوات، قرر إنهاء حياة أخته وطفلها بطريقة بشعة بعدما عمد على توجيه ضربات خطيرة لكل من أخته (ام الطفل) ووالدته وشقيقة الطفل الضحية الذي تم دبحه بواسطة السلاح الأبيض، وذلك بعد نشوب خلاف عائلي بينه وبين عائلته انتهى بهدا الشكل المأساوي.

ووفقا لما نقلته مصادر خاصة، فقد فارقت الأم حياتها على الفور متأثرة بجروحها الخطيرة، فيما تم نقل الطفل لإحدى المصحات الخاصة بالحي المحمدي على عجل غير انه فارق الحياة فور بلوغه للمصحة.

وفي نفس السياق، فقد تم نقل ام الجاني(جدة الطفل) الى المستعجلات وهي في حالة حرجة بعد اصابتها بإصابات بليغة، فيما اصيبت الطفلة شقيقة الطفل الضحية على مستوى الظهر نقلت على اثرها للمستعجلات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.