توقيف أربعة أشخاص أمس السبت متورطين  بتهريب كمية مهمة من الحلي والمجوهرات وسبائك الفضة

نجيد كباسي

قالت مصادر إعلامية، إن العملية جاءت على إثر كمين محكم نصبته عناصر الدرك على مستوى الطريق الوطنية رقم 1 بين مدينتي تزنيت وأكادير، وهو ما أسفر عن توقيف أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 40 و70 سنة، وحجز المواد المهربة، فضلا عن مبلغ مالي يفوق 4 ملايين سنتيم كان مخبأ بإحكام داخل السيارة.

ومكنت عملية التفتيش، التي باشرتها عناصر الدرك الملكي في أحد المنازل بالمجال الحضري لمدينة تزنيت من حجز كميات إضافية من الفضة، إلى جانب آلات ومعدات تستعمل في عملية تقطيع الحلي والمجوهرات.

وأضافت المصادر ذاتها أن هذا التدخل الأمني، الذي يدخل في إطار المجهودات التي يبذلها المركز القضائي لتزنيت في سبيل محاربة التهريب وكافة أنواع المضاربات غير المشروعة، هو ثمرة معلومات دقيقة استجمعتها عناصر الدرك بعد تحريات ميدانية استمرت طيلة الأسابيع الماضية.

وبأمر من النيابة العامة المختصة، تم إيداع الموقوفين الأربعة تحت الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تباشره الضابطة القضائية قصد توقيف باقي المتورطين المفترضين في هذه القضية، وتقديمهم إلى القضاء بالأفعال المنسوبة إليهم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.