المطالبة من نشطاء بتدخل عسكري من اجل انهاء أزمة الصحراء

المواطن24

طالب الاف النشطاء المغاربة، بتدخل عسكري لانهاء مشكل الصحراء، و فك الحصار على ساكنة مخيمات تيندوف التي تحتجزها ميليشيات البوليساريو منذ اربعة عقود، راكم خلالها قيادات الانفصاليين اموالا طائلا، من خلال المتاجرة بمعاناة الصحراويين داخل ارض الوطن و خارجها.

كما طالب عدد من الفايسبوكيبن المغاربة، الى وضع حد لهاته المهزلة، عبر تدخل عسكري من الجانب المغربي، مؤكدين على أن القضاء على جبهة البوليساريو، سيعتبر تجفيفا لمنبع الارهاب بالمنطقة، و دفاعا مشروعا عن حوزة الوطن، كما أشار هؤلاء الى أن استفزازات البوليساريو على الحدود، يمكن اعتبارها ذريعة كافية لمسحهم من على وجه الارض دفاعا عن النفس.

دعاة انهاء الازمة عسكريا، أكدوا على أن المغرب أصبح يمتلك من الوسائل ما من شأنه يعيد البوليساريو الى نقطة البداية على الاراضي الليبية، و أن السياسية العسكرية المغربية الجديدة في التسلح، كفيلة بردع جارة السوء و اعادة سيناريو حرب الرمال، الذي أكلت فيه الجزائر ما لذ و طاب من الضربات الموجعة التي لازالت تشكل بالنسبة لها عقدة تجعلها متمسكة بالتطاول على المغرب.

و قال هؤلاء النشطاء، أن الزمن قد أثبت بأن خيار السلم الذي ينهجه المغرب منذ السبعينات، لا يمكن أن يستمر في ظل ما تقوم به الجزائر من مكائد و تصرفات طائشة، و هو ما قد يجعل التدخل العسكري أقل كلفة من المعاملة الحسنة التي ذأب ملوك المغرب على نهجها في تعاملهم مع جارة السوء، كما أوضحوا أن الشعب المغربي سيكون دائما مع العرش العلوي في أي قرار متعلق بالصحراء، يتخده الملك محمد السادس، حتى و إن تقرر رد الصاع صاعين لمن يتطاول على حرمة بلادنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.