المحكمة تخلي سبيل سائق الجرافة D9 الذي خرب مباني ومكاتب الشركة المشغلة لعدم توصله بمستحقاته الشهرية

ابتسام كباسي

مثل أمام غرفة الجنايات الإبتدائية بأكادير، سائق جرافة “D9″، المتهم بتخريب منشأة الشركة التي يعمل لصالحها في مشروع بناء المنطقة اللوجيستيكية بالقليعة، بعد أن دخل في حالة هيستيرية قوية لعدم توصله بمستحقاته لأزيد من شهرين، خصوصا وهو المعيل الوحيد لعائلته ولم تمر سوى أيام على وفاة والده.

ووفق مصادر مغرب تايمز، فقد تدخل صاحب الشركة على الخط في عمل انساني يشكر عليه، حيث سامح السائق على كل الأضرار التي تسبب بها في تدمير منشآة “أشغال” الشركة في المشروع الوجستيكي بأكادير.

هذا، وتم إطلاق سراح السائق ،يوم الجمعة، لينتهي هذا الحادث المأساوي في الأخير بنهاية مفرحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.