الحكم “الأغرب” لقمة الجزائر وقطر يثير الجدل بـ”فضيحة تحكيمية”

المواطن24

في سيناريو دراماتيكي، تأهل المنتخب الجزائري إلى نهائي كأس العرب 2021، عقب تغلبه على نظيره القطري 2-1، في المباراة التي جمعت بينهما في دور نصف النهائي أمس الأربعاء.

وتحولت المباراة إلى موضوع لجدل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي بعد الوقت الإضافي “الطويل” الذي أقره الحكم البولندي، سيمون مارتشينياك.

إذ احتسب 9 دقائق موقت محتسب بدلا من الضائع، وأنهى المباراة بعد مرور 19 دقيقة.

المنتخب الجزائري كان متقدما بهدف دون رد، قبل أن يتعادل المنتخب القطري في الوقت المحتسب بدلا من الضائع، ليتمكن محاربو الصحراء من خطف الانتصار في اللحظات الأخيرة عن طريق ركلة جزاء.

إدارة الحكم البولندي للمباراة طالتها انتقادات كبيرة ووصفته بعضها بأنه “أسوأ حكم في تاريخ كرة القدم” فيما شكك الكثيرون بصحة قراراته التحكيمية التي أدت إلى منح المباراة الوقت الإضافي “الأطول” وتندر البعض أنه لربما سيدخل موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية.

من جهة أخرى كشف الحكم الدولي السوري السابق جمال الشريف في تصريحات خاصة لموقع “العربي الجديد” عن رأيه في الحالات التحكيمية التي جرت في المباراة.

وقال: “إن الحكم اتخذ قرارات صحيحة في تلك المباراة، وإن المنتخب الجزائري استحق ركلة جزاء لصالح ياسين براهيمي وكانت الحالة واضحة للحكم من دون اللجوء لتقنية الفيديو ليسجل بلايلي هدف الفوز، وبالتالي تأهلت الجزائر وكان قرار الحكم صحيحا”.

وفسر الحكم المونديالي السابق قصة الوقت الضائع في اللقاء وذلك بقوله: “الحكم منح 9 دقائق وقتا بدل ضائع ثم احتسب ركلة الجزاء في الدقيقة 104 ما يعني أن الحكم أضاف فوق الوقت المعلن (5:12) فيما كان يجب على الحكم أن يضيف فقط (3:47) وبالتالي فإن الحكم زاد من الوقت المضاف ما قدره (1:25) دقيقة.

وسيتنافس المنتخب الجزائري على رفع كأس البطولة يوم السبت المقبل، مع المنتخب التونسي الذي حجز بطاقة النهائي الأولى بعد تغلبه على نظيره المصري بهدف دون مقابل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.