ازيلال : من جديد واد أفورار يبتلع سيارة عائلية وركابها ينجون من موت محقق.

لحسن كوجلي 

تم مساء يوم الجمعة، سقوط سيارة عائلية باحدى قنوات الري الرئيسية بافورار اقليم ازيلال، تمكن ركابها من الافلات من موت محقق. وحسب روايات متطابقة من المصدر، ان سيارة من نوع كولف جي 4 تعود في ملكيتها لعسكري يزاول عمله بجنوب الممكلة، سقطت بواد أفورار المعروف بخطورته، وكان يمتطيها رفقة زوجته واحد ابناءه، وهم على على بعد أميال قليلة من الوصول إلى مقر سكنى عائلتهم بجماعة تيموليلت.

ووفق معطيات، ان الثلاثة تمكنوا من النجاة من موت محقق، بعد خروجهم من السيارة قبل غرقها بالكامل، وساعدهم في الافلات من الهلاك، كون الزوجة تحسن السباحة، وتمكين الزوج من الخروج من احدى نوافد السيارة والامساك بصغيره الى ان تم مساعدتهم من بعض المارة واخراجهم الى بر الامان.

وقد استنفر الحادث كل من رجال الدرك الملكي المحلي، وعناصر الوقاية المدنية التي حملت العائلة الى المركز الصحي المحلي.

ويعتبر هذا الحادث، الثالث من نوعه في غضون حوالي شهر ونيف، بعد الأول الذي اودى بحياة أربعة افراد. دفعة واحدة، وسقوط سيارة اخرى بمفردها بحي الرجم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.