إقدام شاب على الانتحار بحبل ربطه إلى منزل مواطن وسط الشارع العام

كباسي  سناء

  مساء يوم أمس الجمعة 10 دجنبر الجاري،  شنق شاب عشريني  نفسه بحبل بمنزل مواطن يقطن بتجزئة البنك الشعبي بمدينة طنجة.

انتقلت عناصر السلطة المحلية والمصالح الأمنية إلى مكان الواقعة ،  بعد تلقي  الإخطار  من الموطن ،لفحص الوفاة وبيان ما إذا كانت توجد شبهة جنائية خلف الحادث من عدمه.

توصلت جهود فريق البحث إلى إقدام الشباب على الانتحار بسبب مروره بأزمة نفسية، و تم نقل الجثة إلى مستودع الأموات التابع لمستشفى محمد الخامس الجهوي، وايداعها تحت تصرف النيابة العامة.

وسرعان ما تواصلت أسرة الهالك بخبر انتحاره، الأمر الذي  خلف حزنا عميقا لذا أسرته  وطرح تسؤلات عن سبب وضع حد لحياته .

 ويبقى الانتحار في المغرب شبح صامت يختطف الأرواح “للتخلص من الضغوطات النفسية والمشاكل الاجتماعية كالبطالة والفقر والتفكك الأسري والخيانة واضطراب الهوية الجنسية وغيرها من المعاناة الأخرى”  ولذلك على جهات المختصة إيجاد حلول لهذه الأفة التي أصبحت تهدد استقرار مجتمعنا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.