إرتفاع كبير لعدد المنازل المعروضة للبيع بسبتة بسبب أسوء أزمة إقتصادية الناتجة عن إغلاق الحدود الوهمية …؟!

المواطن24

تشهد مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين، ولأول مرة في تاريخهما ، ارتفاعا كبيرا في عدد المنازل التي يتم عرضها للبيع، وذلك يأتي في الوقت الذي تعيش فيه المدينتان أسوء أزمة إقتصادية، والناتجة حسب المسؤولين الإسبان للحصار الذي فرضه المغرب اقتصاديا، ما جعل مجموعة من السكان يرحلون والعيش في شبه الجزيرة الإيبيرية.

وحسب مواقع بيع العقارات على شبكة الأنترنيت، فإن عدد كبير من سكان المدينتين السليبتين، يعرضون منازلهم للبيع، مقابل مبالغ مالية متفاوتة، حيث أوضح موقع “إيديال ليستا”والمتخصص في بيع المنازل، عن تواجد 365 عرضا لبيع المنازل في مدينة مليلية حاليا، فيما يوجد 234 عرضا بمدينة سبتة، أما موقع “فوطا كاسا” فيعرض 342 عرض بيع في مدينة مليلية و 234 عرضا في سبتة.

ويعتبر هذا الرقم هو الأعلى من نوعه منذ فترة طويلة بالمدينتين، خصوصا إن تم مقارنته بتعداد السكان، في الثغرين المحتلين، مثلا يصل عدد سكان مليلية إلى 87 ألف نسمة، حسب أرقام المعهد الوطني الإسباني للإحصائيات سنة 2020، أما مدينة سبتة فيبلغ عدد المقيمين بها 84 ألف نسمة، ما يجعلهما يصنفان تواليا أقل منطقتين ذاتيتي الحكم من حيث عدد السكان من بين جميع المناطق والأقاليم الخاضعة للسيادة الإسبانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.