مهاجر مغربي يضرم النار في نفسه داخل محطة وقود و السبب

ابتسام كباسي

شهدت محطة عامة للتزود بالوقود بمدينة تشيزينا الإيطالية حادثا مروعا، بعدما أقدم مهاجر مغربي على إضرام النار في جسده أمام أعين العاملين وباقي المواطنين من مرتادي المحطة.

ووفقا لما أوردته مصادر إعلامية إيطالية، فإن المهاجر المغربي البالغ 41 سنة، عمد إلى سكب البنزين على جسده بالكامل وإشعال النار في نفسه ليصاب بحروق من الدرجة الثالثة.

وأضافت ذات المصادر أن إضرام المهاجر النار في جسده كان بسبب الأزمة الاجتماعية والمعاناة النفسية التي يعيشها منذ طرده من العمل.

ولحسن الحظ، تدخل عناصر الأمن فورا وتمكنوا من إخماد النيران، إلا أن المهاجر أصيب بحروق متفاوتة الخطورة بكلتا يديه، الأمر الذي نقل على إثره إلى المركز الاستشفائي ” بوفاليني” لتلقي العلاجات الضرورية.

هذا، وفتحت المصالح الأمنية بالمنطقة بحثا قضائيا للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية التي خلفت استنكارا واستياء عارمين في صفوف أصدقاء المهاجر المغربي وأقاربه وكافة أفراد الجالية المغربية بإيطاليا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.