معطيات جديدة عن المطلقة التي ذبحت ابنتها بطريقة بشعة بأيت ملول

سعيدة شهبون

تمكنت عناصر الشرطة القضائية لأمن أيت ملول من توقيف السيدة المطلقة التي ذبحت ابنتها ذات السنوات الست، بأيت ملول، زوال اليوم الإثنين فاتح نونبر الجاري.

وأوضحت مصادر أن السيدة المعنية تبلغ من العمر 31 سنة، وهي أم لثلاثة أبناء، كما أنها تعاني من إضطرابات نفسية يرجح أن تكون سببا في الجرم الشنيع الذي اقترفته.

هذا، وفور وقوع هذه الجريمة الشنعاء، حل بمسرح الجريمة بالحي الإداري بأيت ملول مختلف المسؤولين الأمنيين، حيث تم توقيف الأم في الوقت الذي نقلت فيه جثة الطفلة نحو مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بإنزكان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.