ارتفاع الأسعار.. و القدرة الشرائية للمواطنين .

خولة هلال

اتخذ حزب التقدم والاشتراكية كل ما يلزم من إجراءاتٍ لحماية القدرة الشرائية للمواطنين و المواطنات ، وللتخفيف من وطأة الجائحة و الزيادات في الأسعار .

واعتبر المكتب السياسي في بلاغ صدر عقب اجتماعه أنه على الحكومة تحمل مسؤولياتها كاملةً من حيثُ الحضورُ السياسي والتواصلُ الضروري والإنصاتُ لنبض الشارع، والتفاعلُ الجدي معه، بشكلٍ يحترم حرية التعبير المُؤَطَّرَةِ طبعاً بقواعد القانون وروح المسؤولية ”

وأشار الحزب، الى تسجيل ارتفاعٍ في أسعار المحروقات وغلاءٍ في أثمنة عددٍ كبيرٍ من المواد الاستهلاكية الأساسية، وما يشكله ذلك من أعباء ثقيلة يتحملها كاهلُ المواطنين، وخاصة الفئات المُستضعفة منهم.

وإدراكِا منه لكون الأمر مرتبطٌ نسبياً بالانعكاسات الاقتصادية للجائحة على المستوى الدولي والوطني، يدعو الحزب بشدة الى الانتباهَ إلى ما يُــشَكِّلُهُ هذا الوضعُ من “خطورةٍ تقتضي من الحكومة التخلي عن منطق التبرير والتجاهل وعدم التفاعل”..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.