مستجدات في قضية الفساد التي أسقطت مدربا للتنمية الذاتية وسيدة متزوجة في قبضة رجال الشرطة

المواطن24

تم الكشف عن معطيات جديدة بخصوص قضية الفساد التي أسقطت مدربا للتنمية الذاتية وسيدة متزوجة في قبضة الاعتقال بأكادير.

ووفقا لما أوردته مصادر مقربة من التحقيق، فإن الزوجة اعترفت لمصالح الضابطة القضائية بأنها كانت على علاقة بمدرب التنمية الذاتية، وأنها كانت تخرج برفقته في جولات بمدينة أكادير والنواحي إلى أن بدأت بالاشتغال معه بطلب منه في الدورات التدريبية التي يقدمها في مجال التنمية الذاتية.

وأضافت ذات السيدة أنها كانت تسافر مع المشتكى به بناء على العمل الذي يزاولانه، وأنهما كانا يتواصلان عبر تطبيق “واتساب”، كما أكدت أنهما مارسا الجنس مرات عدة بشقتين مختلفتين في ملكية المتهم.

وأكدت الزوجة المتهمة في هذه القضية والبالغة من العمر 22 سنة، أن خليلها البالغ 27 سنة وكذا والدتها، كانا يحرضانها على الطلاق، مضيفة أن والدتها تهدد زوجها بالاعتداء وبسوء المصير.

وفي مقابل ذلك، أنكر الأستاذ ممارسة الجنس مع المتهمة، وأكد أنه كان يتواصل معها هاتفيا من خلال رسائل نصية ومقاطع صوتية غرامية عبر “واتساب”، بعدما أشعرته أنها تعيش مشاكل مع زوجها وأنها تباشر إجراءات الطلاق منه.

وتجدر الإشارة إلى أن المصالح الأمنية بمدينة أكادير كانت قد اعتقلت مؤخرا مدرب التنمية الذاتية، والذي يشتغل في نفس الوقت أستاذا في سلك الثانوي بإحدى مدارس التعليم الخصوصي، والسيدة المتهمة، بعد تقديم زوجها شكاية ضدهما يتهمهما فيها بالابتزاز والاستغلال الجنسي، والتحريض على الفساد والطلاق.

وأشارت بعض المصادر إلى أن الزوج المشتكي تنازل فيما بعد لزوجته من أجل الإفراج عنها، فيما لازال المتهم متابعا في حالة اعتقال بتهمة الفساد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.