عمدة البيضاء تكشف عن سبب رفضها استعمال سيارة العمدة السابق

حسن لشهب

بعد الانتقادات التي وُجهت إليها على خلفية رفضها استعمال سيارة رئيس مجلس جماعة الدار البيضاء السابق، خرجت نبيلة الرميلي، العمدة الجديدة للعاصمة الاقتصادية عن صمتها لتكشف عن أسباب رفضها للسيارة المستعملة.
وقالت الرميلي في حوار لها على القناة الثانية، إنها رفضت استعمال سيارة رئيس الجماعة السابق عبد العزيز العماري لأنها كانت قديمة. مشيرة إلى أنها لم تلح على طلب سيارة جديدة بمواصفات خاصة لمهامها كعمدة امرأة للدار البيضاء.
وأضافت أن السيارة التي كان يستعلمها العمدة السابق اكترتها الجماعة والسيارة التي توصلت بها أيضا تم اكتراؤها مستعملة وليست جديدة. مؤكدة أن “السيارات التي يستعملها المنتخبون بجماعة الدار البيضاء، يتم إكتراؤها لمدة ثلاث سنوات، ثم يجدد المجلس عقد الكراء لثلاث سنوات أخرى موالية”.
وأوضحت الرميلي، أن “سيارة العمدة السابق، كانت معطوبة، مما دفعها لطلب سيارة غيرها، مؤكدة أن الجماعة لم تدفع مبلغا إضافيا في اكتراء السيارة الأخرى التي تستعملها حاليا”.
وكانت عمدة البيضاء قد رفضت استعمال سيارة رئيس جماعة المدينة السابق وطلبت سيارة أخرى مكانها، الشيء الذي أثار جدلا بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الذين أكدوا أن الرميلي لا يهمها سوى ركوب سيارة آخر صيحة دون الاكثرات بما تعرفه المدينة من مشاكل. مشددين على أن السيارة كيفما كان نوعها فهي ستسهل تنقلاتها وأن الأهم هو ما ستقوم به لصالح البيضاء من أجل الرقي بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.