طلبة جامعيون يختطفون سائق حافلة ويعتدون عليه بسبب تذكرة الركوب

المواطن24

قام مجموعة من الطلبة بتعريض سائق حافلة للنقل الحضري بمدينة فاس، لاعتداء شنيع انتهى باختطافه.

ووفقا لما أوردته مصادر محلية، فإن الطلبة قاموا يوم أول أمس السبت 20 نونبر الجاري بالاعتداء جسديا على سائق الحافلة التابعة لشركة سيتي باص المفوض لها تسيير النقل الحضري العمومي بفاس، وأنزلوه منها بالقوة واختطفوه واحتجزوه داخل حرم المركب الجامعي سيدي محمد بن عبد الله.

وأضافت ذات المصادر أن الاعتداء على سائق الحافلة تم في محطة الحافلات المجاورة للحي الجامعي الخاص بالذكور بظهر المهراز، وذلك بسبب مطالبة السائق أحد الطلبة بأداء ثمن تذكرة الركوب.

وحسب ما أكده شهود عيان، فإن اثنين من الطلبة صعدا إلى الحافلة، ولما طالبهما السائق بالأداء، انهال عليه أحدهما بالضرب والرفس، في حين استغل رفيقه قرب المحطة من الحي الجامعي ونادى على طلبة آخرين بالصفير.

هذا، وانضم حوالي 25 طالبا آخرين للمعتدييْن، حيث واصلوا ضرب السائق داخل الحافلة وقاموا بعد ذلك بجره إلى الحي الجامعي، حيث ظل السائق محتجزا لديهم لمدة تزيد عن الساعة قبل أن يطلقوا سراحه مضرجا في دمائه.

وتبعا لذلك، قامت الشركة المفوض لها بإبلاغ السلطات والجهات المعنية ووضعت شكاية لدى الجهات الأمنية التي حررت محضرا بالحادث لكل من السائق والشهود.

وبعد الاستماع إليه، أكد الضحية أن الطلبة قاموا بتعصيب عينيه بقطعة قماش حتى لا يتعرف عليهم، وأقاموا حلقية لمحاكمته طيلة مدة احتجازه وفي آخر المطاف أخبروه بأن الاعتداء الذي تعرض له هو رسالة موجهة إلى المراقبين وحددوا بعضهم بالأسماء، وإلى الشركة بسبب مطالبة الطلبة بالأداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.