شاب بأفورار يتعرض لاعتداء شنيع وأسرته تطالب بإحقاق العدالة ومعاقبة جميع المعتدين

لحسن كوجلي

تعرض الشاب عبد الكريم الوافي من دوار الرجم بافورار ليلىة الأحد 24 اكتوبر 2021 لاعتداء خطير من طرف مجموعة من الأشخاص بواسطة السلاح الأبيض، نتج عنه إصابة خطيرة على مستوى الرأس (18 غرزة) وأخرى أسفل الظهر (5 غرزات) وكسر على مستوى العين اليسرى تتطلب إجراء عملية جراحية مكلفة جدا.

وحسب شكاية توصل بها الموقع فإن الشاب عبد الكريم الوافي البالغ من العمر 25 سنة اعترض طريقه ليلة الأحد 24 أكتوبر 2021 مجموعة من الشباب بحي تكانت جماعة افورار إقليم أزيلال، وانهالوا عليه بالشتم والسب وبعدما ذهب عندهم ليستفسر عن السبب اشبعوه ضربا ورفسا مستعملين في ذلك أسلحة بيضاء تسببت له في جرح غائر على مستوى الرأس وأسفل الظهر بالإضافة إلى كسر على مستوى العين اليسرى، وتركوه مضرجا في دمائه بين الحياة والموت.

الشكاية أيضا تقول بأن عائلته قامت باستدعاء الوقاية المدنية التي حملته إلى المركز الصحي لأفورار ليتم توجبهه على وجه السرعة إلى مستعجلات بني ملال، لتلقي العلاجات الضرورية حصل على إثرها على شهادة طبية مدة العجز فيها 45 يوما قابلة للتمديد.

ومباشرة بعد مغادرته المستشفى توجه يوم 28 أكتوبر 2021 بشكاية للسيد وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بازيلال حول إعتراض عصابة إجرامية طريقه والاعتداء عليه بالضرب والجرح المؤدي إلى عجز مدته 45 يوما قابلة للتمديد، الذي أحالها مشكورا إلى الدرك الملكي بأفورار لمباشرة الإجراءات اللازمة.

Ouvrir la photo

ومنذ ذلك الحين لم يتم اعتقال الأفراد الثلاثة الواردة اسماؤهم في الشكاية إلا ليلة الأربعاء 3 نونبر الجاري وتم تقديمهم أمام وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بازيلال يوم الجمعة 5 نونبر الجاري ليتم إعادتهم لمخفر الدرك الملكي بأفورار في نفس اليوم، ويتم تقديمهم صباح يوم أمس السبت 6 نونبر 2021 الذي يصادف احتفال الشعب المغربي بالذكرى السادسة والأربعين لانطلاق المسيرة الخضراء المضفرة!!!؟ في غياب الضحية الذي لازال يرقد بالمستشفى الجهوي لبني ملال إلى حدود الساعة بعد إجرائه عملية للكسر على مستوى العين، وبقدرة قادر تم الإفراج عن شخصين والإبقاء على الشخص الثالث!!!؟ الذي من المنتظر الإفراج عنه كما يروج ذلك في أوساط المتتبعين لهذا الملف.

وتستنكر أسرة الشاب الضحية الافراج عن المعتدين، وهو ما أشعرها ب”الحكرة” على حد تعبيرها، لكون ابنها يصارع الموت في مستشفى بني ملال وكلفتها مختلف العمليات والتحاليل والأدوية إلى حد الساعة ما يقارب 3 ملايين سنتيم، فيما يتم تكييف القضية لإفلات الجناة من العقاب، خاصة بعد تدخل مستشارين جماعيين بأفورار في القضية لمناصرة الظالم على المظلوم وهو ما أصبح اليوم حديث الخاصة والعامة، والسعي لتغيير وتحريف مسار القضية.

Ouvrir la photo

وتطالب أسرة الشاب الضحية المهدد بفقد بصر عينه اليسرى من السيد وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بأزيلال إعادة الملف لتعميق البحث فيه أو تكليف الضابطة القضائية لازيلال لاستكمال إجراءات البحث والتحقيق ضمانا لحفظ حق المعتدى عليه والوقوف إلى جانب المظلوم وكلهم أمل في نزاهة وعدالة القضاء ببلادنا لإنصاف إبنهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.