رينالد بيدروس:كرة القدم النسوية مشتل يضم مواهب هائلة

نادية لخضر

دعا رينالد بيدروس، المشرف العام على المنتخبات الوطنية النسوية، العصب الجهوية إلى الاهتمام أكثر بكرة القدم النسوية، باعتبارها مشتلا يضم العديد من المواهب، فضلا عن كونها قاعدة محلية لتطوير الممارسة.

وأكد بيدروس خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة التقنية الوطنية ،أمس الجمعة بالرباط، مع رؤساء وممثلي العصب الجهوية، أن الجامعة تقوم بعمل جبار لتطوير كرة القدم النسوية، من خلال تبنيها استراتيجية واضحة المعالم عبر الرفع من عدد رخص الممارسات و إعداد برامج تكوينية للأطر التقنية، والاستفادة من خدمات مسارات ومسالك “دراسة ورياضة”.

من جهة أخرى، أوضح المشرف العام على المنتخبات الوطنية النسوية، أن احتضان المغرب لنهائيات كأس إفريقيا للأمم سنة 2022، سيساهم بشكل كبير في تطوير كرة القدم النسوية، مؤكدا أن الإدارة التقنية الوطنية (قطب كرة القدم النسوية) ستعمل بشكل جماعي مع العصب الجهوية للرفع من المنتوج الكروي النسوي.

من جانبه، شدد فتحي جمال ،منسق الإدارة التقنية الوطنية والمسؤول عن قطب المنتخبات الوطنية للفئات الصغرى، على أن كرة القدم الوطنية لن تتطور إلا بتنسيق مع العصب الجهوية، وذلك من خلال اعتماد خارطة طريق مشتركة تهدف إلى تكوين الأطر التقنية ونظام المنافسات، والاهتمام بمنتخبات العصب الجهوية والمنقبين بها.

وتطرق رؤساء العصب الجهوية وممثليها ،بالمناسبة، للإكراهات التي تواجههم في المناطق التي يشرفون على تدبيرها، خصوصا النقص في الأطر التقنية، داعيين الإدارة التقنية الوطنية إلى الرفع من برامج التكوين الخاصة بالمدربين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.