جريمة مروعة ضد الأصول.. شاب ينهي حياة والدته وشقيقتيه بطريقة بشعة

جمال سلامي

اهتزت ولاية “تيزي وزو” الجزائرية، على وقع جريمة بشعة ضد الأصول، ارتكبها شاب في حق والدته وشقيقتيه.

ووفقا لما أوردته مصادر إعلامية جزائرية، فإن الجاني البالغ من العمر 35 عاما، قام باحتجاز والدته وشقيقتيه في إحدى غرف منزل الأسرة، ثم قام بتفجير قنينة غاز عليهن.

هذا، وأكدت صحيفة النهار أن الجريمة وقعت ليلا، في منزل الأسرة الكائن في منطقة “أزعشن”، مشيرة إلى مقتل الشقيقتين بموقع الحادث، فيما لفظت والدتهما أنفاسها الأخيرة بالمستشفى في اليوم الموالي للجريمة.

وأضافت الصحيفة أن الجيران وساكنة المنطقة هرعوا إلى منزل الأسرة عندما سمعوا دوي الانفجار، لافتة إلى أن ممرضا يقطن في الحي حاول تقديم المساعدة لإنقاذ الضحايا، غير أن الجاني قام بمنعه والاعتداء عليه .

وأكدت الصحيفة نقلا عن مصادر محلية أن الجاني لم يراوح مكان الحادث بعد ارتكاب جرمه، بل بقي في عين المكان وراح يتصدى لكل من حاول إخماد ألسنة اللهب أو إنقاذ الضحايا.

وفور علمها بالواقعة، تدخلت عناصر الشرطة التي قامت بتوقيف الجاني باستعمال صاعق كهربائي، ليتم اقتياده إلى مقر الشرطة للتحقيق.

وحسب بعض الجيران، فإن الجاني الذي تتواصل معه التحقيقات مدمن على المخدرات والكحول، وكان دائم الاعتداء على والدته وشقيقتيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.