الصحة العالمية تدق ناقوس الخطر من جديد، و تؤكد: القارة الأوروبية أصبحت مجددا مركز الجائحة.

محمد شنوري

قالت منظمة الصحة العالمية بأن القارة الاوربية أصبحت مجددا مركز الجائحة. واعتبرت المنظمة أن أسباب ارتفاع الإصابات تتمثل في التغطية اللقاحية غير الكافية وتخفيف إجراءات مكافحة كوفيد-19، لافتة إلى أن معظم الأشخاص الذين يدخلون المستشفى ويموتون بسبب كوفيد-19 اليوم لم يتلقوا اللقاح بشكل كامل.

هذا، و أعربت منظمة الصحة العالمية عن قلقها بشأن وتيرة انتشار جائحة فيروس كورونا 19 في أوروبا مثل ألمانيا، التي تجاوزت عدد الإصابات اليومية الرقم القياسي الذي سجلته في ديسمبر 2020، بعد تسجيل 33,949 إصابة جديدة في غضون 24 ساعة.

إلى ذلك، وخلال مؤتمر صحافي، أكد المدير الإقليمي لمنطقة أوروبا في منظمة الصحة العالمية، بان أوربا أصبحت مركزا للجائحة، مشيرا إلى أن الوتيرة الحالية لانتقال العدوى في الدول الثلاث والخمسين في منطقة أوروبا مقلق جدا، وإذا بقيت القارة الاوربية على المسار قد تسجل نصف مليون وفاة إضافية جراء فيروس كورونا في المنطقة بحلول شهر فبراير 2022.

كما اشار المسؤول ذاته، إلى أن بيانات إ أوروبا في منظمة الصحة العالمية تبين بأن عمليات الاستشفاء المرتبطة بالوباء زادت عن الضعف في غضون أسبوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.