السلطات الأمنية تعتمد إجراءات جديدة لتنظيم تغطية الصحافيين للمسيرات الاحتجاجية بمراكش

اتخدت ولاية أمن مراكش إجراءات جديدة، لتنظيم تغطية الصحافيين للمسيرات الاحتجاجية، في المدينة الحمراء.

وعلم أن ولاية الأمن في مراكش ستسمح للصحافيين، الحاملين للبطاقة المهنية فقط بتغطية مختلف الاحتجاجات، المنظمة في المدينة الحمراء، مستقبلا، فيما سيمنع الآخرون من تغطيتها.

وبدأت ولاية أمن مراكش باعتماد الإجراءات الجديدة، منذ أمس الثلاثاء، خلال المسيرة الاحتجاجية، التي نظمت من طرف الأساتذة أطر الأكاديميات بمراكش، إذ منحت الولاية، بتنسيق مع ممثلين عن المجلس في مراكش، للصحفيين، الحاملين للبطاقة المهنية، شارة الصحافة، مقدمة من المجلس الوطني للصحافة، فيما سمحت لصحافيين آخرين بالعمل بشكل استثنائي، إلى حين الكشف عن بطائق المجلس للسنة الجديدة، بحسب ما عاينه “اليوم24”.

وعلم “اليوم24” أن مصلحة التواصل بولاية أمن مراكش، حثت جميع الصحافيين، الذين كانوا حاضرين لتغطية المسيرة الاحتجاجية، على ضرورة الإدلاء بالبطاقة المهنية إن هم أرادوا مواصلة تغطيتهم الصحفية للاحتجاجات، وذلك في إطار الإجراءات الجديدة، التي ستتخدها الولاية لحماية الصحافيين، وكذا لمعرفة المهنيين من غيرهم.

وحسب ما عاينه “اليوم24″، فإن مصلحة التواصل في الولاية أخبرت الصحافيين غير المتوفرين على البطاقة المهنية، بضرورة إحضار اعتماد من المؤسسة الإعلامية، التي يشتغلون فيها، ونسخة من الملاءمة، ونسخة البطاقة الوطنية، بغية تأمين تغطيتهم إلى حين توصلهم ببطائقهم المهنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.