فرنسا تجدد دعمها لمخطط الحكم الذاتي المغربي كقاعدة “جذية وذات مصداقية” لحل سياسي لقضية الصحراء

المواطن 24

جددت فرنسا، أمس الجمعة في نيويورك، دعمها لمخطط الحكم الذاتي المغربي كقاعدة “جذية وذات مصداقية” للتوصل إلى حل سياسي لقضية الصحراء. وفي هذا الصدد، أكد الممثل الدائم لفرنسا لدى الأمم المتحدة، نيكولا دي ريفيير، أمام أعضاء مجلس الأمن عقب المصادقة على القرار رقم 2602 القاضي بتمديد ولاية المينورسو لمدة سنة، أن “فرنسا تعتبر مخطط المغرب للحكم الذاتي لعام 2007 قاعدة جدية وذات مصداقية” لتسوية هذا النزاع. وبعد أن دعت إلى “احترام وقف إطلاق النار”، شددت فرنسا على “الدور الأساسي” لبعثة المينورسو “في الحد من مخاطر التصعيد ومن أجل استقرار المنطقة”.

كما أعربت فرنسا عن دعمها الكامل للمبعوث الشخصي الجديد للأمين العام للصحراء، ستافان دي ميستورا. وفي هذا السياق، قال الممثل الدائم لفرنسا إن “القرار الذي صادقنا عليه يؤكد من جديد دعم مجلس الأمن للعملية السياسية التي يجب إعادة إطلاقها في إطار الأمم المتحدة”، مضيفا أن مباشرة دي ميستورا لمهامه يوم فاتح نونبر سيمكن من التوصل إلى حل سياسي، عادل، دائم ومقبول من الأطراف وفقا لقرارات هذا المجلس”. يذكر أن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة مدد ولاية المينورسو لمدة عام واحد، مع التأكيد مرة أخرى على تفوق المبادرة المغربية للحكم الذاتي لتسوية النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.