والي أمن آسفي “عمر أوراغ” يشن حملة أمنية واسعة النطاق

المواطن24

شنت مصالح المنطقة الامنية الإقليمي بآسفي، طيلة الأسبوع الماضي، حملة أمنية تطهيرية، جندت خلالها مجموعة من عناصر الشرطة بالزي المدني وعناصر الصقور، همت مجموعة من الاحياء والنقاط السوداء بتراب مدينة آسفي، لإيقاف المشتبه فيهم وذوي السوابق العدلية والمبحوث عنهم المتورطين في أفعال جنحية أو جنائية.

وأكدت مصادر آسفي تايمز ، أن هذه الحملة الأمنية التي باشرتها مصالح الأمن بآسفي، والتي جاءت بناء على تعليمات السيد “عمر أوراغ” رئيس الأمن الإقليمي بآسفي واليوسفية من أجل الرفع من وثيرة التدخلات الأمنية والحد من مظاهر الجريمة، حيث أسفرت العمليات عن توقيف عدد من الأشخاص، من ضمنهم تجار المخدرات ومستهلكيها ومجموعة من المشتبه فيهم والمبحوث عنهم، وأيضا من لايتوفرون على البطاقة الوطنية وأصحاب الدراجات النارية التي لا تتوفر على وثائق.

خلفت هذه التحركات الأمنية ارتياحا واستحسانا لدى الساكنة لنجاعتها وصرامتها في التصدي لتجليات الجريمة واستتباب الأمن والنظام العام. وقد استبشرت الساكنة خيرا بالحملة الأمنية، وما تزال متواصلة وفق نفس الوثيرة، لمحاربة الجريمة بشتى أصنافها وظاهرة ترويج المواد الممنوعة المضرة بالصحة العامة، والمؤثرات العقلية، بشكل خاص في محاولة لتجفيف مصادرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.