رحلة إستجمام تنتهي بوفاة شاب عشريني بين أحضان والدته

المواطن24

إهتز شاطئ مضربة بتغازوت شمال مدينة أكادير ، زوال اليوم الثلاثاء 05 أكتوبر الجاري، على وقع فاجعة حقيقية بعد وفاة شاب يبلغ من العمر 25 سنة إثر حصة سباحة بالشاطئ المذكور أمام أنظار عائلته.

وحسب مصادر، فالشاب المذكور كان يقوم بالسباحة بالشاطئ وفجأة جرفته الأمواج قبل أن يفارق الحياة رغم الجهود التي بذلها السباحون المنقدون وعدد من المواطنين لإنقاذه. حيث تم إنتشاله بين الحياة والموت، ليلفظ أنفاسه الأخيرة في الطريق نحو المستشفى وسط صدمة أفراد عائلته. في الوقت الذي جرى فيه إنقاذ صديقه الذي غرق هو الآخر أثناء محاولة إنقاذ الضحية.

هذا، وفور علمها بالحادث، هرعت مصالح الدرك الملكي بتغازوت لعين المكان حيث جرى فتح تحقيق في الموضوع، في الوقت الذي تم فيه نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني بأكادير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.