الوداد ينتصر على الجيش ويستعيد الصدارة من الرجاء

المواطن24

استعاد الوداد الرياضي الصدارة من غريمه التقليدي الرجاء الرياضي، عقب انتصاره على الجيش الملكي بهدف نظيف في كلاسيكو الكرة المغربية، في المباراة، التي جرت أطوارها، اليوم الخميس، على أرضية المجمع الرياضي مولاي عبد الله في الرباط، لحساب الجولة السابعة من البطولة الاحترافية في قسمها الأول.

وبدأت المباراة في جولتها الأولى متحركة بين الطرفين، إذ حاول الفريقان الوصول إلى شباك بعضهما بعض منذ صافرة الحكم الداكي رداد، إلا أن التسرع، وقلة التركيز في التمرير، واللمسة الأخيرة حال دون الوصول إلى المبتغى.

وكان الجيش الملكي المبادر للهجوم، إذ كان قريبا من افتتاح التهديف منذ الدقيقة الخامسة، لولا التدخل الجيد للتكناوتي، الذي أبعد الكرة لبر الأمان، ليرد عليه بعد ذلك الوداد بهجمة أخرى وجدت لكرد لها بالمرصاد.

واستمرت الأمور على ماهي عليه، هجمة هنا وهناك دون التمكن من التغيير في عداد النتيجة، بالرغم من المحاولات، التي أتيحت للطرفين، علما أن يحيى جبران كان قريبا من تسجيل الهدف الأول للوداد من تسديدة من داخل مربع العمليات بعد تمريرة محكمة من مبينزا، لولا تدخل لكرد في إبعاد الكرة، لتنتهي الجولة الأولى كما بدأت على واقع البياض.

ودخل الجيش الملكي الجولى الثانية ضاغطا على الدفاع الودادي، بغية تسجيل هدف السبق، إلا أن تسرع مهاجميه حال دون الوصول إلى المبتغى، خصوصا في التمريرة الأخيرة ما جعل الفريق العسكري يضيع العديد من الكرات في وسط الميدان، وكذا بالقرب من مربع عمليات الفريق الأحمر، فيما ظل الوداد يناور بين الفينة، والأخرى وقتما سنحت له الفرصة لمباغثة الجيش وتحقيق التقدم عليه.

واستغل الوداد الرياضي تضييع الجيش الملكي العديد من الكرات، وكذا عدم توفقه في تسجيل هدف السبق أحسن استغلال في الدقيقة 61، عندما تمكن مؤيد اللافي من تسجيل الهدف الأول، واضعا فريقه في المقدمة نتيجة، وترتيبا في البطولة الاحترافية، منفردا به في الصدارة.

وكثف الجيش الملكي من هجماته، بغية إدراك التعادل قبل نهاية المباراة، لكنه اصطدم بدفاع ودادي متراص رفقة حارسه التكناوتي، الذي كان صدا منيعا لكل المحاولات العسكرية، التي اتجهت نحوه.

وظل الجيش الملكي يبحث عن تعديل النتيجة من خلال المحاولات، التي أتيحت له دون تمكنه من تحقيق مبتغاه، نظرا إلى الوقوف الجيد للحارس التكناوتي رفقة الدفاع الودادي، فيما كان الفريق الأحمر يبحث هو الآخر عن زيارة شباك لكرد للمرة الثانية، إلا أن تسرع لاعبيه حال دون ذلك.

وكانت المباراة تتجه إلى النهاية بتفوق الوداد بهدف نظيف، بينما تمكن الجيش الملكي من تسجيل هدف التعادل، إلا أن الحكم الداكي الرداد ألغاه بداعي وجود التسلل، وهو ما أكده الفار بعد ذلك، لتنتهي المباراة بانتصار الوداد بهدف نظيف على الجيش الملكي.

وعاد الوداد الرياضي إلى صدارة البطولة الاحترافية برصيد 19 نقطة، بفارق ثلاث نقاط على أقرب ملاحقيه غريمه التقليدي الرجاء الرياضي، فيما بقي الجيش الملكي في مركزه السابع بتسع نقاط.

وعرفت المباراة حضور الناخب الوطني، وحيد خاليلوزيتش، في مدرجات المجمع الرياضي مولاي عبد الله في الرباط، لمتابعة أطوار اللقاء في إطار البحث عن لاعبين جدد، لتعزيز تشكيلة المنتخب الوطني المغربي في الاستحقاقات المقبلة، أقربها الجولتين الأخيرتين من تصفيات كأس العالم قطر 2022 أمام كل من السودان، وغينيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.