الجامعة تنجح في إقناع “بنيامين بوشواري” لتمثيل المغرب من بوابة المنتخب الأولمبي وسط انزعاج “هولندي-بلجيكي”!

المواطن24

عادت الصحافة الهولندية والبلجيكية هذه المرة، لتعبر عن استيائها من نجاح المغرب في إقناع اللاعبين مزدوجي الجنسية، بتمثيل “الأسود”، بالرغم من ترعرعهم داخل القارة الأوروبية وأنديتها.

وعادت الانتقادات الهولندية لسياسية المغرب المتعلقة بـ”خطف اللاعبين” حسب وصف الصحافة المحلية، إلى الواجهة، بعد أن تم استدعاء اللاعب بنيامين بوشواري،  (أقل من 23 سنة).

ويعتبر بنيامين من مواليد 13 نونبر 2001 (19 ربيعا)، إذ يحمل حاليا قميص ، ويشغل مركزي متوسط ميدان وجناح أيسر.

ورأى بنيامين النور في مدينة أونفير البلجيكية، ليدشن مشواره في عالم المستديرة من بوابة مدرسة نادي واسلاند بافيرين البلجيكي.

وبعد مروره بالعديد من المدارس الكروية البلجيكية، انتقل بنيامين لهولندا، في صيف 2017، بعد أن وقع في كشوفات نادي ويلام الهولندي لأقل من 19 سنة، ثم بعد ذلك حمل قميص فورتونا (الفئة ذاتها)، قبل أن يعزز صفوف رودا في يوليوز 2020.

وتشهد العلاقات الرياضية المغربية الهولندية توترا منذ الأزل، في ظل اختيار عدد كبير من اللاعبين مزدوجي الجنسية تمثيل “أسود الأطلس”، ويبقى  نجم تشيلسي الإنجليزي على رأس القائمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.