أزيلال : مواطن ينقذ سيدة من الانتحار.

لحسن كوجلي 

تمكن مساء الخميس مواطن من جماعة افورار اقليم أزيلال من انقاذ سيدة من موت محقق بعدما كانت في اخر لحظات الرمي بنفسها بواد اصطناعي معروف محليا بخطورته.

وحسب رواية المنقذ، انه عن طريق الصدفة، وبينما كان يسير على متن دراجته النارية، لمح سيدة تقف بجانب واحد اصطناعي خطير تقوم بالتخلص من حدائها وتتهيأ للسقوط في المياه، ليقوم في اخر الثواني بالامساك بقبعة جلبابها ويسقطها على حافة الواد بعد ان كادت ان تجره اليها لولا تدخل شخص اخر ساعده على اخراجها من منطقة الخطر.

وحسب بعض المواطنين ان سبب رغبة السيدة في الانتحار، يعود الى مشاكل عائلية، وهي متزوجة ولها اربعة ابناء. بعد توسلات المواطنين وازالتهم لما في فؤادها من غل الشيطان تطوع احد الحاضرين بنقلها عبر سيارته صوب بيت شقيقتها بجماعة بني عياط.

وما ان بلغ الأمر إلى زوجها، حتى حل مسرعا الى عين المكان، وانصرف في اظهار غضبه من الذي قام بابلاغه عن طريق صديق له، خوفا من ذيوع الخبر بين الناس. وحسب شخص اخر كان متواجدا في مسرح الحادث ان السيدة موضوع الحديث قامت في مرحلة ماضية بتعريض نفسها للشاحنة في حادث مماثل رغبة في الانتحار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.