أزيــلال : مجموعة من المتضررين القاطنين بالحي الإداري ” طرابوبليك ” يشتكون

المواطن24

جائت شكاية موجهة الى المدير الإقليمي لمديرية الإقليمية للتجهيز ،  حول اقتناء المساكن المخزنية القابلة للتفويت  بموجب عقود اسوة  بباقى المستفدين يالمدن المغربية  اوب بالأحرى الإقليمية …  منها دور المؤسسة ببين الويدان ودور دوار المخازنية بازيلال  والتكنة العسكرية بازيلال ….

وتضيف الشكاية ، ان المتضررين سبق لهم انهم  تقدموا للإدارة بطلب التفويت  وكان آخرها سنة 2014   وتم وضع ملفات التفويت كاملة لإدارة دائر أملاك الدولة ببني ملال  ، الا ان الإدارة  استجابت تفويت مساكن بجوارهم دون غيرهم  … بحيث ما زالوا  ننتظروا  الموافقة على طلباتهم  واستكمال مسطرة التفويت  رغم احاتها على التسلسل الإداري لهذه المندوبية قصد الحصول على الموافقة المبدئية ، علما ان هذه المساكن  لم تدج ضمن لائحة المساكن الغير القابلة للبيع التابعة لوزارة التجهيز المرفقة بالقرار الوزاري المشترك بتاريخ 18 يناير 2002 .

 وأضافوا …أن  شكاية  تفويت المساكن  الموجهة  لدائرة أملاك الدولة ، تم استسلام الملفات كاملة باقتناء المساكن تحت رقم 5/ 123  ذي الرقم العقاري 55 / 4523  قد تمت الموافقة عليه من طرف الجبهات المعنية  …لكن المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل و اللوجستيك ، لم تستجب الطلب للجميع  وتم الترخيص للبعض  بشراء المساكن ؟؟؟ ….

لكنهم اصطدموا  حيث تفاجوا  يوم 13 سبتمبر 2021  بارسالية  من طرف المدير الإقليمي للتجهيز والنقل و اللوجستيك بأزيلال ، عن طريق مفوض قضائي يطلب منهم  افراغ المساكن في ظرف اسبوع والا سيتخد الإجراءات اللازمة  !!.

ويتساءلون ، هل القانون يطبق على البعض ، ويستثنى البعض الآخر  ؟

بيد أن هناك من المتضررين موظفون متقاعدون لا يتجاوز راتبهم الشهري 1220 درهم ؟؟ ومنهم من تم طردهم من الجزائر ؟ ومن ارامل!  ماهيتهم الشهرية لا تسمن من جوع ؟؟؟..

ويتساءلون كذلك عن دور أحد  الموظفين ، الذي  هو سبب إشعال الفتيل الإنتقام ، ولأسباب يعرفونها ،  والمعروف وسط زملائه بالتدخلات التى لا تعنيه بكونه يحمل   مظلة ” نقابي ”  ، وباسم النقابة يخيف ، حسب قولهم ، وهم ادرى بتحركاته ، ويتوعدون ان لأمره حساب غدا ….بالدلائل والبراهين..

وفي ختْم الشكاية ، يطالبون من السيد المدير المحترم  ، ان يحرك مسطرة التفويت ، وان يراعي ظروف الساكنة ،  وان يتخذ حلا  لهذه الفئية الهشة ، ويعطف على الأرامل  والذين افنو أعمارهم في  خدمة  الوزارة مند 36 سنة  وصاروا اليوم شيوخا  …. وان صاحب الجلالة نصره الله تعاطف مع هذه الفية من المتقاعدين …  ويطالبون ذلك عدم السماع لأصحاب المبادىء  الأفقية التخل … وان فاقد الشىء لا يعطيه  …. والرجاء فيك وفي الله ! .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.