غرامة لاتصدق لمهاجر مغربي ضبط وهو يقضي حاجته بحديقة عمومية ففرضت عليه !!

المواطن24

 نقلت صحيفة “la nazione” الإيطالية ، ذكر ان المهاجر المغربي قام بالتبول بحديقة عمومية بضواحي بلدة فولونيكا مملوءة بالعائلات والأطفال دون أن يراعي لتواجدهم ، مما جعل العديد منهم يستغربون هذا السلوك الغريب واللاأخلاقي.
واضافت الجريدة ذاتها ، بان دورية اعتيادية للشرطة كانت تمر بالمكان ، فلمح أحد رجالاتها ، شخصا في وضعية شاذة ، وهو يتبول بأريحية أمام الملأ ، فتوجهوا نحوه ، وطالبوه ببطاقة إقامته ، واقتادوه إلى المركز الأمني ، وحرروا له محضرا ، إلا ان صدمته الكبرى كانت حين أخبروه بأن عليه أداء غرامة “التبول في الشارع العام” قدرها 3300أورو (مايقارب 3 ملايين سنتيم ونصف مغربية)، ما جعله ينهار ويندم على هذا الفعل الذي كان يظن انه لن يحاسب عليه وهو الذي كان يفعله ليل نهار بالمغرب.
هذا ، وسخرت بعض الصفحات الفيسبوكية منها صفحات مغربية ، وعلقت على الموضوع ب”البولة الذهبية” ، نظرا للمبلغ الباهض الذي لابد للمهاجر أن يؤديه سواء طوعا أو كرها بايطاليا التي يعاقب قانونها حتى على البصق في الشارع ومابالك بالتبول!.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.