بعد وفاة زملائهم..قلق في صفوف سائقي الطاكسيات ومطالب بفرض إجبارية التلقيح

[success]المواطن24[/success]

قال سمير فرابي، نائب الأمين العام للنقابة الديمقراطية للنقل، إن الحاجة أصبحت ملحة لفرض جواز التلقيح على جميع سائقي سيارات الأجرة من أجل مزاولة مهنتهم، وذلك بعد تسجيل وفيات في صفوفهم، فيما البعض الاخر لازال يرقد في المستشفى بسبب الجائحة.

وأضاف فرابي: “نطالب من سلطات الدار البيضاء بفرض التلقيح على السائقين “، ليسترسل:”مطلبنا ناتج عن تخوفنا من ارتفاع حالة الوفيات في صفوف سائقي سيارات الاجرة وسائقي النقل العمومي بصفة عامة، وكذلك بعض السائقين الذين يوجدون في حالة حرجة وبعضهم الآخر لازال لم يغادر المستشفى”.

وتابع فرابي: “بحكم اننا نقابة قطاعية متخصصة في قطاع النقل،هدفنا هو حماية جل السائقين العاملين في النقل العمومي، وبالتالي نطالب الجهات المختصة بفرض شهادة التلقيح من أجل ممارسة النقل والتنقل في قطاع النقل العمومي “.

وأردف:” لقد  سجلنا 4 حالات وفاة لسائقين مهنيين، وهناك عدد مهم من هؤلاء لازالوا يرقدون في المستشفى والذين غادروا كذلك المستشفى بعد إصابتهم بالفيروس عدد كبير”.

واستطرد المتحدث:”نريد أن يتم إقرار إجبارية التلقيح لجميع سائقي النقل العمومي، خاصة وأنهم يكونون في اتصال مباشر مع مرضى كورونا يوميا، حيت ينقلون عدة حالات الى المستشفى كما هو الحال أيضا بالنسبة للعاملين في النقل عبر التطبيقات “.

وزاد قائلا:”نحن كنقابة نحاول حماية المهنيين وكذلك الزبائن، و يجب ان يعمم هذا التلقيح على جل القطاعاتـ لان الوضع أصبح خطيرا جدا، ويجب القيام بردة فعل لأننا اذا لم نقم بهذه المبادرة سنعاني اقتصاديا كمهني سائقي النقل العموم،ي لانه كلما وصلنا للقاح الجماعي كلما الدولة ستتجنب سيناريو إعادة تشديد الإجراءات “.

وخلص إلى أن”هناك اتصالات غير رسمية فقط مع الجهات المعنية كنا نركز فيها على ضرورة ارتداء الكمامة والتعقيم،  ولكن بعدما أحسسنا ان عدد من السائقين لم يتلقحوا بعد استطلاعات رأي قمنا بها في مواقع التواصل الاجتماعي قلنا إنه من الضروري أن ندق ناقوس الخطر “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.