لقاء تواصلي للكتابة الإقليمية لحزب الحركة الشعبية

[success]المحجوب ابن حساين[/success]

تميز اللقاء التواصلي الذي نظمته الكتابة الإقليمية لحزب الحركة الشعبية بخنيفرة لمناقشة الرهان و الأفق بحضور الأخ امحند العنصر الأمين العام والاخت حليمة عسالي و بعض أعضاء المكتب السياسي، وأعضاء المجلس الوطني وبعض الهيئات المنتخبة ومناضلي الحزب، بالكلمة الترحيبية، الذي تناولها الاخ بناصر أزكاغ عضو المكتب السياسي و الكاتب الإقليمي للحزب ، حيث أكد فيها أن هذا اللقاء الناجح يندرج ضمن اللقاءات التواصلية التي يعقدها الحزب بمختلف جهات وأقاليم المملكة، للاستعداد إلى الستحقاقات الانتخابية القادمة و التي تتطلب التعبئة الشاملة و ووضع خطط ٱستراتيجية بهدف تبوء الحزب المكانة اللائقة و حفاظه على بريقه بالإقليم الذي يعتبر مهد المقاومة و جيش التحرير وقلعة حركية بامتياز.

Ouvrir la photo

ومن جهتهما، دعا كل من الأخ حمو وحلي الوزير السابق و الاخ البرلماني محمد لحموش الحركيات والحركيين بالإقليم إلى تظافر الجهود للحفاظ على وحدة الخيمة الحركية الأطلسية و العمل جميعا على توحيد الصفوف و تكثيف التواصل المباشر مع المواطنين، باعتبارها ٱلية من الآليات الفعالة لحصد النتائج الايجابية خلال الانتخابات القادمة و ربح رهان تمثيلية حزب السنبلة بالشكل اللائق بها بالإقليم الذي نشأت و ترعرت فيه.

أما الأخ إبراهيم أوعابا رئيس المجلس البلدي لخنيفرة وعضو المجلس الوطني ، فقد اعتبر أن هذا اللقاء التواصلي يعتبر حافزا لمناضلي الحزب على بذل المزيد من العطاء، مشيدا بزيارة الأمين العام للحزب للإقليم و بالدينامية والثمتيلية التي بدأ يعرفها الحزب منذ تأسيس الكتابة الإقليمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.