قائد بقيادة بني خيران يحرم التجار والمهنيين من التسجيل في اللوائح الانتخابية لغرف التجارة

[success]المواطن 24[/success]

أبى قائد قيادة بني خيران إلا أن يمارس نوعا من الشطط في استعمال سلطته، على شريحة كبيرة من التجار والمهنيين وأرباب المقاولات الذين أرادوا ممارسة حقهم الدستوري في المشاركة في الاستحقاقات القادمة.

وقد توصلت الجريدة من مصادر مطلعة أن القائد أعلم المعنيين بالأمر عن التسجيل في مدة تقل عن 48 ساعة فقط، وقد كان الموظف التابع له يوصي التجار والمهنيين بالتوجه لباشوية وادي زم كي يخلي كاهله من ثقل المسؤولية، وليتملص من العمل الموكول إليه.

أفعال كهذه في القرن الواحد والعشرين تفقد التجار والمهنيين عزمهم في الانخراط الشامل في مغرب الديمقراطية والحداثة وتقلص من نسبة المشاركة السياسية في اقتراعات الغرف.

في خطابه السامي ينادي صاحب الجلالة بربط المسؤولية بالمحاسبة فمتى ستتجلى محاسبة أشخاص يستخدمون أهواءهم بذل القوانين التنظيمية الجاري بها العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.